أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
عام على وفاة شهيد النخوة أسيد اللوزي ضبط 3440 كيلو زيت مغشوش دهس سيدة في دير غبار تشكيلة الاردن للقاء استراليا الامن العام يبدأ باستخدام محطة الفحص الفني للمركبات في الحملة الشتوية مباراة العراق تشل السير في عمان توجه لإقامة منطقة صناعية روسية في الأردن زواتي: خفض كلف الطاقة اولوية تتحمل مسؤوليتها الجهات العاملة بالقطاع البطاينة يصدر قرارا بدوام مديريات العمل السبت المقبل الرزاز يؤكد الأهمية الكبرى التي توليها الحكومة لقطاع الإسكان والعقارات والانشاءات النائب الظهراوي يطالب بتزويده بأعداد السياح القادمين للمملكة عبر رايان اير والطيران العارض بدء تقديم طلبات الاستفادة من المنح الدراسية المقدمة من الجمهورية الهنغارية براءة حدث من جرم هتك عرض شقيقته في محافظة اربد الحكومة والنواب يبحثان أولويات الموازنة القضاء الأميركي يرفض طعن ترامب بشأن وضعه المالي الأمانة : إغلاقات مرورية على شارعي الاستقلال واليرموك "جسر المربط" يومي الجمعة والسبت الملك وولي العهد يتلقيان برقيات بذكرى ميلاد المغفور له الملك الحسين الناطق باسم الضمان : أصبحت أفكر بالتقاعد نظراً للكم الهائل من الاتصالات اليومية ارتفاع الدخل السياحي 4ر9% لنهاية تشرين الأول للأردنيين .. ليالٍ شديدة البرودة بانتظاركم
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام " إسرائيل " ما بين الفكرة والدولة...

" إسرائيل " ما بين الفكرة والدولة القومية " 70" جزء 3

20-08-2019 02:58 AM

" إسرائيل " ما بين الفكرة والدولة القومية " 70" جزء 3

* مسستوطنات المرحلة الثانية

* عبدالحميد الهمشري - كاتب وباحث في الشأن الفلسطيني
مما سبق ذكره في الجزء السابق من الحلقة يتبين أن الدافع الأساسي وراء هجرة اليهود إلى فلسطين من روسيا القيصرية كان الاضطرابات المعادية لهم، وخاصة مذابح” كيشيف “، وشعورهم في الشتات، فاستقر الرأي صهيونياً لحل المشكلة اليهودية بإقامة وطن قومي لليهود ولذلك هاجر كثير منهم إلى فلسطين يحدوهم الأمل لهم فيها، وقد مثلت هذه الموجه الداعم الأساسي للمستوطنات اليهودية فيها ، حيث حمل هؤلاء المستوطنون الجدد سمات أساسية عديدة ، هي التي كونت شكل ونوع المستوطنات الجديدة حيث تمثلت بسمات أساسية عدة، أهمها أنها كانت مكونة من مجموعات منظمة من الشباب اليهودي في روسيا وبولندا، الذين يحملون الأفكار الاشتراكية التي ترمي إلى إقامة مجتمع اشتراكي على النمط الأوروبي، وطبقوا ذلك في إنشاء العديد من المؤسسات التي من أهمها مستوطنات “,”الكيبوتز“,” الجماعية . هذا الفكر الاشتراكي أحدث النوعين الأساسيين من المستوطنات، وهي المستوطنات الزراعية الجماعية (الكيبوتز)، والمستوطنات شبه الجماعية (الموشاف)، وتتميز بصغر الحجم إذا قورنت بالمستوطنات التي أنشئت في المرحلة الأولى، والتخفيف من الإدارة البيروقراطية، ومنح حرية أكبر للمستوطنين كما رفعت هذه الموجة من أفكار العمل الجسدي والارتباط بالأرض، ودعمت ذلك داخل المستوطنات، وعملت على زيادة حماس المستوطنين وإقبالهم على الأعمال الشاقة داخلها ، كما قامت بإنشاء مستوطنات في أماكن يصعب المعيشة فيها، ومنها المناطق الجبلية والمرتفعات في الشمال ، وكذلك ضمت هذه الموجة من المستوطنين زعماء صهاينة بارزين، ممن لعبوا دوراً هاماً في إقامة الدولة الصهيونية، كـ دافيد بن جوريون واسحق بن زفي، وليفي أشكول ، والأهم والأخطر كان إدخال المستوطنين القادمين للغة العبرية في كافة المستوطنات، والإصرار على تعليمها للقادمين منهم من روسيا وشرق أوروبا .
ثم قامت المنظمة اليهودية بالإشراف على إنشاء المستوطنات الزراعية ابتداء من عام 1908م، فأنشأت في نفس العام فرعاً لها في فلسطين، كان يقدم خدماته إلى المستوطنين اليهود ويساعدهم في إنشاء المستوطنات مع التركيز على إنشاء المستوطنات ذات المساحات الصغيرة وتنوع المحاصيل، وأسس عام 1908م شركة فلسطين لتنمية الأراضي، حيث مكنت هذه الجهود من إقامة 47 مستوطنة حتى عام 1914م.. والتي تمثلت في المستوطنات الآتية : دجانيا (أ) - كينرت (أ) - كينرت - مجدال - جن شموئل - بن شمن - كركور - كفار حينم - متسفاة - كفار ملل - بئير يعقوف - حولداة - نحلت يهوداة – كفار اورياه - روحاماة - رامات جان .
مع بداية الحرب العالمية الأولى وحتى نهايتها لم يكن في فلسطين سوى 47 مستوطنة يهودية، أقيم منها بدعم من المنظمة الصهيونية 14 مستوطنة، وبإشراف من مكتب فلسطين، ولم تقم أثناء الحرب إلا ثلاث مستوطنات هي:”ايليت هشهر“ في السهل الساحلي، و”كفار جلعادي“ و”تل حاي“ في سهل الحولة .


Aabuzaher_2006 @yahoo .com






تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع