أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الطاقة: مدفأة الكهرباء ترفع الفاتورة من 11 الى 108 دنانير طقس العرب: منخفض جوي من الدرجة الأولى مساء الجمعة العراق يمنع دخول السياح الإيرانيين الملك يهنئ بالعيد الوطني لبروناي الرزاز: نتطلع لنقل تجربة الضمان إلى المؤسسات الحكومية النعيمي: النظام التعليمي الأردني حقق قفزات نوعية في مختلف المؤشرات التربوية الخارجية تدين إعلان الحكومة الإسرائيلية بناء مستوطنات جديدة في القدس الشرقية الاردن يدين هجوم المانيا الزرقاء .. (5) مجهولين يهاجمون متجر طيور ويحطمون محتوياته الحواتمة يشيد بالتعاون الأمني مع الإمارات مهلة نيابية للحكومة للبت بقضية موظفي سكة حديد العقبة “الادارية العليا” تلغي 3 قرارات للهيئة العليا لمهنة المحاسبة الطراونة يدعو من اليونان برلمانات المتوسط للتمسك بحل الدولتين ورفض أي تسوية تهضم الحق الفلسطيني النشامى بالمركز 97 عالميا دعوة لتخفيض أسعار الأعلاف الشحاحدة: الحدث ليس سهل ولدينا الجاهزية التامة لمكافحة الجراد الصحراوي تحويل موظف في "المهندسين الزراعيين" الى المدعي العام المياه واللجنة الوطنية لسلامة السدود تنظمان ورشة فنية لادامة وسلامة السدود بالصور .. وفاة سائح اثر سقوط حجر عليه على رأسه في البترا وسيم يوسف إلى محكمة الجنايات الإماراتية
الصفحة الرئيسية وقفة اخبارية الأمير الحسن بن طلال: لا يمكن الحديث عن الفقر...

الأمير الحسن بن طلال: لا يمكن الحديث عن الفقر دون الحديث عن الحرمان

الأمير الحسن بن طلال: لا يمكن الحديث عن الفقر دون الحديث عن الحرمان

19-08-2019 09:32 PM

زاد الاردن الاخباري -

أكد سمو الأمير الحسن بن طلال، رئيس المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا، ضرورة الانتقال من المجتمع المتلقي إلى المجتمع المبدع؛ لافتاً إلى دور وزارة التنمية الاجتماعية، وصندوق المعونة الوطنية، وجهودهم في اختيار ميادين جديدة إبداعية.

جاء ذلك خلال زيارة سموه، اليوم الاثنين، لصندوق المعونة الوطنية، والتي اطلع خلالها على أهم المنجزات التي تحققت بتنفيذ برنامج الدعم التكميلي “تكافل”، أكبر البرامج الوطنية للحماية الاجتماعية الموجهة للأسر الأشد فقراً في المملكة.

وأشار سموه إلى أهمية المقاربة بين بعض المصطلحات والواقع وخاصة فيما يتعلق بتعريف الفقر، مؤكداً أنه لا يمكن الحديث عن الفقر دون الحديث عن الحرمان ودون معرفة الحاجات الأساسية للمواطن، وتمكينه عبر التعليم والمعرفة، مشدداً على أن بناء الانسان هو أهم مشروع.

ودعا سموه إلى ضرورة نقل المواطن من حالة التلقي إلى الإنتاج، أي تمكينه من العمل والمشاركة وتبني موضوع التفعيل بدلاً من الدعم وذلك للوصول إلى المواطنة الفاعلة.

ونوه إلى أهمية التركيز على الأبعاد المكانية والاقتصادية والاجتماعية والتنسيق بين جميع الأطراف لبناء الثقة، والتركيز على تفعيل عجلة التنمية في مختلف القطاعات كالتعليم، والصحة بما فيها الصحة النفسية، واحتياجات المواطن الأساسية.

وخلال نقاش مع الحضور حول مبادرة الصندوق في دعم التغذية المدرسية، أشار سمو الأمير الحسن إلى أهمية “مبادرة صفر الجوع” والتي تنفق عليها منظمات دولية مثل برنامج الغذاء العالمي، وأهمية التشاركية بين القطاع الخاص وتحديداً قطاع الصناعات الغذائية والقطاع العام والتعليم لدعم مبادرة الصندوق المتعلقة بالتغذية المدرسية. من جهتها، قالت وزيرة التنمية الاجتماعية، ورئيسة مجلس إدارة صندوق المعونة الوطنية، بسمة اسحاقات إن الوزارة نجحت ببناء قاعدة بيانات جديدة، وبالتعاون مع المؤسسات الحكومية الأخرى، وطالبت بضرورة توافق جميع الجهات الحكومية والخاصة على تعريف الفقر للوصول إلى الفئة المستهدفة، مشددة على التنسيق المباشر مع جميع الجهات العامة والخاصة، وتفضيل المصلحة العامة. من جانبه، قدم مدير عام صندوق المعونة الوطنية بالوكالة عمر المشاقبة عرضاً تعريفياً عن برنامج الدعم التكميلي “تكافل”، والخدمات الأساسية والتكميلية التي سيقدمها البرنامج خلال ثلاث سنوات.

وأضاف المشاقبة أن برنامج “تكافل” يتكون من خمس خدمات أساسية وتكميلية، حيث تعتبر خدمة الدعم النقدي المباشر للأسر الفقيرة خدمة أساسية، بالإضافة إلى خدمات دعم الطاقة البديلة والمتجددة الموجهة للأسر الفقيرة والمحتاجة، ودعم برنامج التأمين الصحي الموجه للأسر الفقيرة والمحتاجة، والدعم النقدي لتكاليف النقل العام للأسر الفقيرة والمحتاجة، ودعم برامج التغذية المدرسية للطلاب الفقراء هي خدمات تكميلية.

وأضاف أن الحكومة رصدت للبرنامج 200 مليون دينار، على أن ينفذ البرنامج خلال 3 سنوات، إذ يهدف البرنامج لتخفيض نسبة الفقر، ولتخفيض شدة الفقر.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع