أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إخماد حريق مركبة في محافظة العاصمة مصادر : الرزاز غاضب جداَ من الفريق الاقتصادي وفاة أربعيني اثر تعرضه لصعقة كهربائية في اربد الرزاز ينعى آغابي: لن ننسى ابتسامتك بالصور .. احباط محاولة تهريب ٢٢٦ كرتونه دخان في معبر حدود جابر ترجيح تخفيض اسعار المحروقات نهاية الشهر العثور على جثة خمسيني داخل منزل في اربد انخفاض حركة المغادرين الأردنيين إلى وجهات خارجية خلال عطلة العيد بنسبة 3% أردنيون يؤمنون على حياتهم بمبلغ 86.3 مليون دينار خلال العام 2018 حكومة النهضة غير صادقة في أقوالها !! المواطن أصبح جرذ معملي. إخماد حريق شب في مركبة بشارع عبدالله غوشة بالعاصمة عمان السياحة : ارتفاع اعداد القادمين للاردن وانخفاض المغادرين الاردنيين لجهات خارجية اتهام خطير من نائب أردني لوزراء سابقين ولي العهد يفاجىء ’نشامى السلة‘ قبيل مغادرتهم المملكة الملك : "ابنتي العزيزة ياقوت الطراونة .. وصلتني هديتك الجميلة ضبط ٩٠ مطلوباً و ٥ اسلحة نارية و١٠ مركبات مطلوبة في مختلف المحافظات الخوالده: البَرَكَة في المستحق وزارة العمل توفر نحو 850 فرصة عمل جديدة ضمن مشاريع الفروع الإنتاجية إصابة 3 عسكريين نتيجة تدهور آلية في الرويشد ولي العهد: أبرز ملامح الزيارة الملكية لــ"عجلون"
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام من جديد أمريكا تحاصر فنزويلا ..

من جديد أمريكا تحاصر فنزويلا ..

05-08-2019 07:27 AM

الأحداث الدائرة في منطقة الخليج العربي وتحديداً في مضيق هرمز، وبعد حالة الإحباط التي تعيشها أمريكا هذه الفترة من عدم سيطرتها على المضيق، أو كسر إرادة إيران وإخضاعها لإملاءاتها، كان لا بد لأمريكا بأن تقوم بتغير بوصلتها، وفعلاً غيرتها إلى فنزويلا بفرض حصار جديد على هذه الدولة التي تعيش هذه الأيام احتفالات بعيد الاستقلال.

فنزويلا أعلنت مؤخراً بأنها ستقوم بعرض عسكري مُهيب لاستعراض ما يقارب المليون عسكري فنزويلي لحماية فنزويلا من أي عدوان، سواء كان هذا العدوان من قبل أمريكا أو جيرانها، وسيتم هذا الاستعراض على مراحل كما أعلنت فنزويلا على لسان رئيسها المنتخب ديمقراطياً مادورو.

هذا الاستعراض تلقته أمريكا بالخبر المهم والمفاجئ من الدولة الفارضة عليها عقوبات اقتصادية وعسكرية، وبالمقابل قام بومبيو بفرض عقوبات على قائد الجيش الفنزويلي وقائد الشرطة، وبهذه التحكمات تعتقد أمريكا بأنها تستطيع كسر إرادة الشعب أو القيادة الفنزويلية، لكن هذا الأمر لم يمنع كاراكاس من الاستعراض العسكري المليوني، بل استمر على نفس البرنامج المُتبع، مما جعل ترامب يعيد حساباته من الحصار المفروض على فنزويلا من خلال تشديد الحصار على كاركاس ومادورو، والدعم الكامل للمعارضة الفنزويلية التي باتت تقف مكتوفة الأيدي أمام هذا الاستعراض العسكري المدعوم من قبل الشعب الفنزويلي.

أمريكا تبحث عن مصادر دخل جديدة هذه الفترة، فما تقوم به من تصرفت مع فنزويلا وغيرها من الدول الحرة سببه دخولها أزمة اقتصادية خانقة، بعد خيبات الأمل التي مرت بها سواء كان في الشرق أو في الغرب.

هذه القوة الفنزويلية الغير مفاجئة مدعومة بالمُطلق من قبل روسيا، وهي تريد الديمقراطية في فنزويلا، ووقوف روسيا مع الدول التي تقوم أمريكا بحصارها يجعل أمريكا في موقف ضعيف جداً، والشعور بالفشل كما كل مرة تقوم به أمريكا، وكان هذا واضحاً من خلال حربها في أفغانستان وانسحابها من سوريا والتمهيد للانسحاب من أي مكان يوجد بها قواعد عسكرية أمريكية.

هذا الاستعراض العسكري أعلنت عنها كاراكاس بأنه سيتم في البحر، لحماية حدوها من أي عدوان، هذا الأمر يُعيدنا إلى الحصار المفروض على إيران من قبل أمريكا، وفشله بالقوة الصاروخية والطائرات المسيرة التي ترسلها إيران على البوارج الأمريكية في المضيق.

وكما هو واضح من حجم القوات الفنزويلية فهي تسعى إلى إرسال رسائل إلى أمريكا بان كاراكاس تملك القوة العسكرية اللازمة لحماية أراضيها وشعبها وديمقراطيتها التي اختارها الشعب الفنزويلي منهاجاً وشعاراً له، وخصوصاً بعد أن قام القيصر الروسي بدعم فنزويلا بصواريخ أس 300 المتطورة لحماية سماء فنزويلا من أي عدوان.

فنزويلا بقيادة رئيسها المنتخب ديمقراطياً مادورو تسير على نهج بوليفار وشافيز للمدافعة عن العالم المضطهد وتدافع عن الديمقراطية في أي دولة في العالم، وكان هذا من خلال المدافعة عن فلسطين والاعتراف بالقدس عاصمة لها.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع