أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إخماد حريق مركبة في محافظة العاصمة مصادر : الرزاز غاضب جداَ من الفريق الاقتصادي وفاة أربعيني اثر تعرضه لصعقة كهربائية في اربد الرزاز ينعى آغابي: لن ننسى ابتسامتك بالصور .. احباط محاولة تهريب ٢٢٦ كرتونه دخان في معبر حدود جابر ترجيح تخفيض اسعار المحروقات نهاية الشهر العثور على جثة خمسيني داخل منزل في اربد انخفاض حركة المغادرين الأردنيين إلى وجهات خارجية خلال عطلة العيد بنسبة 3% أردنيون يؤمنون على حياتهم بمبلغ 86.3 مليون دينار خلال العام 2018 حكومة النهضة غير صادقة في أقوالها !! المواطن أصبح جرذ معملي. إخماد حريق شب في مركبة بشارع عبدالله غوشة بالعاصمة عمان السياحة : ارتفاع اعداد القادمين للاردن وانخفاض المغادرين الاردنيين لجهات خارجية اتهام خطير من نائب أردني لوزراء سابقين ولي العهد يفاجىء ’نشامى السلة‘ قبيل مغادرتهم المملكة الملك : "ابنتي العزيزة ياقوت الطراونة .. وصلتني هديتك الجميلة ضبط ٩٠ مطلوباً و ٥ اسلحة نارية و١٠ مركبات مطلوبة في مختلف المحافظات الخوالده: البَرَكَة في المستحق وزارة العمل توفر نحو 850 فرصة عمل جديدة ضمن مشاريع الفروع الإنتاجية إصابة 3 عسكريين نتيجة تدهور آلية في الرويشد ولي العهد: أبرز ملامح الزيارة الملكية لــ"عجلون"
الصفحة الرئيسية رسائل الى المسؤولين نداء لوزير التربية من اهالي الفيصلية

نداء لوزير التربية من اهالي الفيصلية

19-07-2019 02:33 AM

زاد الاردن الاخباري -

بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين )...
والصلاة والسلام على رسول الله
......... مخاتير وأبناء الفيصلية الكرام......
الموضوع : مدرسة الفيصلية الثانوية ( التأجير )
....... إقتضت الحاجة وبعد أن تجمّلنا بالصبر ولفترة طويلة وأُشهد الله على ذلك أن أصدر هذا البيان موضحاً فيه ملابسات الموضوع أعلاه وما هي تأثيرات المدرسة المستأجرة على أرواح أبناءكم وسلامتهم العامة والضرر البيئي والمكرهة الصحية للقطعة المجاورة بسبب تعنت المشرفين على البناء وإصرارهم على ( الغلط ) وعدم تصويب الأوضاع لغاية هذه اللحظة...
..... بالنسبة للضرر البيئي وبناء دورات مياه عدد ستة على الحد الفاصل بين قطعة الأرض التي تعود لنا والقطعة المقام عليها العقار المستأجر دون ترك الإرتداد المسموح به مما سيسبب مكرهة صحية مستقبلاً جراء استخدامها من قبل ما يزيد عن ثلاثمائة طالب وبالرغم من تنبيه أحد أعضاء لجنة الإستئجار للمشرف على البناء بعدم إكمال بناء دورات المياة وأن هذه مخالفة وتعدي على الإرتداد وضرر على الجيران فأجابه بالحرف الواحد... ما عليك من الجيران ... وأصدرت المحكمة قرارها بإزالة دورات المياة ودفع الرسوم والغرامات ولكنهم إستأنفوا القرار بقصد المماطلة والإصرار على الأذى وما زالت القضية قيد النظر في المحكمة... وأرجو الله أن لا يكون ما يحدث الآن هو ضريبة موقفنا أثناء إنتخابات المجلس البلدي والمجلس المحلي وما سبقها من إجتماعات ونشاطات حيث كان موقفنا ثابت بأننا نقف مع مخاتير الفيصلية في موضوع الإنتخابات أعلاه... والآن ننتظر أن تنصفنا عدالة السماء قبل عدالة الإرض في موضوع دورات المياة والحفرة الإمتصاصية المضّرة بنا... وندعوا الله أن لا يجهد بلانا فيمن أراد إلحاق الأذى بنا في نهاية الإمر...
.......
........ بالنسبة للموضوع الآخر وهو الأهم بالنسبة لكم... البناء المستأجر ليس تبرع ولا منّة ولا جميل يتجمّل به صاحبه عليكم بل هو إستثمار ومقابل مال يُدفع له.... والحفرة الإمتصاصية الحالية بالغة الخطورة وأقسم بالله وأشهده على ذلك أنها تهدد أرواح أبناءكم وتعرض سلامتهم للخطر وهي الثالثة اللتي يتم حفرها حيث تم ( طمر ) الأولى لأن جزء منها كان ضمن قطعة الأرض التي تعود لنا والحفرة الثانية إنهار سقفها الترابي بسبب رخاوة التربة وهذه الثالثة والتي تم عملها كسابقاتها وعلى شكل ( نجاصة ) فتحة صغيرة من الأعلى ومتسعة من الأسفل دون عمل جدران استنادية من الإسمنت المسلح من الجوانب والأعلى لمنع سقوطها وابتلاع أحد أبناءنا لا قدر الله ولا سمح وللعلم يا أبناء الفيصلية أن الحفرة الإمتصاصية تقع ضمن ساحة إصطفاف الطلاب ومكان ممارستهم الألعاب وسور الحماية للحفرة لا يتجاوز ارتفاعه متر ونص وغير مدعّم بشمعات لمنع إنهيارة فماذا لو سقطت الكرة داخل سور الحفرة الإمتصاصية وأراد أحد الطلاب إحضارها من الداخل... ماذا لو إختبأ بها أحد الطلاب للتدخين بعيداً عن نظر المعلمين وابتلعته لا سمح الله .
..... تم إيقاف التأجير من قبل أمين عام وزارة التربية والتعليم بعد إطلاعه على الفيديوهات والصور للموقع المذكور وأمر بإبلاغ المعنيين بالبناء بتصويب الأوضاع قبل عملية التأجير ولكن حدث مالم يكن بالحسبان حيث قام أعضاء اللجنة المحلية ومعهم موظفات المجلس المحلي بالتوقيع على مضبطة ورفعها إلى وزارة التربية والتعليم يبلغون فيها أن العقار كلف صاحبه مبلغ كبير وكأنه عمل ذلك ( إكراماً ولسواد عيون اهل البلدة ) وليس إستثماراً يدر عليه الأرباح... ومؤكدين في مضبطتهم ومكررة مرتين التي ربما تم خداعهم بها أن تأجير المدرسة لا يؤثر على أحد بمعنى ( لا على جيران ولا على سلامة الطلاب ) ممّا يعرضهم ذلك للمسائلة القضائية وتحميلهم مسؤولية أي ضرر يقع مستقبلاً لا سمح الله ولا قدّر لأن المضبطة بمثابة تعهّد صريح بتحمل المسؤولية كاملة إذ بسببها تم إستئناف عملية التأجير وأعاقوا عملية تصويب الأوضاع من قبل المفوض ( شفوياً ) والمفوّض ( عدلياً ) بالإشراف على البناء .
للعلم لو لم يسعَ أحدهم لتشويه صورتنا أمام أهلنا الكرام وقلبه الحقائق في بلدتنا لما اضطررت للتوضيح
وعلى كل مهتم زيارة موقع المدرسة والتأكد ممّا سبق....... ودمتم بود .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع