أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الرحامنة: منحنا بحارة الرمثا خصماً على الرسوم الجمركية تواصل الإحتجاجات بالرمثا والأمن يستخدم مسيل الدموع الرزاز يؤكد أهمية الشراكة الحكومية مع النقابات المهنية صحيفة : الملك تجاهل منذ اسبوع رسائل اسرائيلية لعقد لقاء معه عمان .. السيطرة على تغيّر بنوعية المياه في منطقة جاوا سولبيرغ تتحدث عن كرم الأردنيين إرادة ملكية بتعيين رئيس وأعضاء مجلس هيئة النزاهة ومكافحة الفساد النائب عطيه : حكومتنا مقصرة في إعادة أسرانا ومعتقلينا إحباط تهريب كميات كبيرة من المخدرات الزراعة والمياه النيابية تشيد بوزير المياه 38 ألف مسافر بين الأردن وفلسطين بأسبوع البطاينة: أي مبادرة لا تنتهي بالتشغيل هي "حمولة زائدة" النقباء: تفاهمات مع الحكومة حول "العلاوة الفنية" و"الخدمة المدنية" أردني يتوج بذهبية الجائزة الكبرى للتايكواندو إرادة ملكية بإعادة تشكيل مجلس أمناء مؤسسة ولي العهد انتهاء اجتماع الرزاز والنقباء حول الخدمة المدنية دون اتفاق بالأسماء .. الخدمة المدنية يدعو مرشحين لحضور الامتحان التنافسي اللبنانيون في الأردن ينفذون وقفة تضامنية امام سفارة بلادهم تمرين وهمي لإدارة الأزمات غدا الإثنين جلالة الملك عبدالله الثاني يتسلم درع العمل التنموي العربي
الصفحة الرئيسية أردنيات صحيفة أمريكية: الأردن يبحث عن طريق ثالث

صحيفة أمريكية: الأردن يبحث عن طريق ثالث

صحيفة أمريكية: الأردن يبحث عن طريق ثالث

19-06-2019 04:49 PM

زاد الاردن الاخباري -

اعتبر مراسل لصحيفة أمريكية في عمان، أن ورشة المنامة الاستثمارية حول القضية الفلسطينية، تعتبر موازنة محفوفة بالمخاطر بالنسبة للأردن.

وقال تايلور لاك مراسل "كريستيان ساينس مونتيور" في تقرير له من العاصمة عمان، إن "الولايات المتحدة تقوم بممارسة الضغط على حليفين عربيين في المنطقة للمشاركة في ورشة المنامة"، لافتا إلى أنها مشاركة لا تحظى بدعم من الرأي العام في البلدين.

وتابع المراسل أنه "بدلا من أن يكونا حليفين داعمين لخطة ترامب، الخطة الكبرى، التي لم يكشف عنها، فإن كلا من مصر والأردن هما ضيفان مترددان في حضور الاجتماع .. ويجب أن يتصرفا بطريقة حذرة لا تغضب الفلسطينيين وشعبيهما اللذين يخشيان أن تكون خطة ترامب هي المسمار الأخير في نعش القضية الفلسطينية".

وأضاف: "في الوقت نفسه يقوم الفلسطينيون بممارسة الضغوط على الدول العربية من أجل مقاطعة الورشة الاقتصادية التي ستقوم فيها الدول بتقديم عروض استثمارات في مشاريع فلسطينية مقابل الاعتراف بسيادة إسرائيل على القدس والضفة الغربية والتخلي عن حل الدولة الفلسطينية".

ولفت لاك، إلى إن الأردن موزع بين حلفائه في الخارج ومخاوفه على استقرار الداخل، ولهذا يحاول البحث عن طريق ثالث والدفع بموضوع الدولة الفلسطينية إلى طاولة المفاوضات في أثناء الورشة.

وأضاف المراسل، أن "إدارة ترامب عندما بدأت بالإعداد للخطة اعتبرت دعم مصر والأردن أوتوماتيكيا. وتعتبر مصر والأردن ثالث متلق للدعم المالي الأمريكي بعد إسرائيل. وحصل الأردن على 1.52 مليار دولار على شكل دعم مالي وعسكري في عام 2018، أما مصر فحصلت على 1.3 مليار دولار. ويواجه الأردن مشكلة بطالة تصل إلى 19%، وتعاني مصر من التضخم، ويحاول البلدان التغلب على المصاعب الاقتصادية، ولهذا ترى الإدارة الأمريكية انهما ليسا في وضع لقول لا".





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع