أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
العراق يتخطى الـ4 آلاف إصابة يومية العضايلة: نأمل عدم تسجيل أكثر من 10 إصابات محليّة حتى نبقى في مرحلة معتدل الخطورة روسيا : 114 وفاة و 5065 إصابة جديدة بفيروس كورونا جابر: التوسع في الاختصاصات الطبية ينعش السياحة العلاجية طبيب روسي يستقيل بسبب لقاح كورونا كسر في خط المياه الناقل للواء الرويشد لجنة الاوبئة تحدد عوامل عودة استقرار الوضع الوبائي خبراء: تفعيل أمر الدفاع 11 صمام أمان يعزز مواجهة جائحة كورونا 525.266 ناخبا وناخبة جدد مقارنة بعام 2016 دليل جديد على انتشار كورونا عبر الهواء إيطاليا: القرار الإسرائيلي بتعليق خطة الضم يشكل تطورا إيجابيا الصحة اللبنانية : ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار مرفأ بيروت جابر : وصول طائرة تقل أردنيين من كندا اليوم النعيمي: العام الدراسي بموعده والتعليم بالمدارس مدعوما بالتعليم الالكتروني داخل الصف الحكومة تنشر الوضع الوبائي للأردن خلال الأسبوع الحالي - فيديو الرئيس اللبناني : التحقيق مستمر بتفجير مرفأ بيروت ترامب : توقيع اتفاق علاقات التطبيع بين إسرائيل والإمارات سيتم في البيت الأبيض خلال ثلاثة أسابيع اغلاق نتافة دواجن بالشمع الاحمر بالكرك لمخالفات صحية 20 طنا من المساعدات الأردنية تصل بيروت اليوم المستثمرون حول العالم يتخلون عن النقد
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام ضاعت البلاد بين الهدن والمنتديات

ضاعت البلاد بين الهدن والمنتديات

15-06-2019 11:05 PM

حرب الثماني واربعين مع العصابات الصهيونية ,انتهت بهزيمة الجيوش رغم انتصارها بدايتا , نتيجة الهدنة التي منحت المدة الكافية لوصول الدعم من قبل القيادات المتصهينة في الغرب ,نفس الحال تكرر مع الحروب اللاحقة ,فكانت هدن وقف اطلاق النار ,الذي تجيد الالتزام به القيادات العربيه ,حروب خاطفة من قبل الكيان ,يحتل بها اراضي وتثبت احتلالها بهدنة وقف اطلاق النار,ومن ثم مباحثات تمويه استمرت لعشرات العقود من الزمان ........
الحال نفسه يتكرر مع معاهدات السلام ,التي كان عنوانها الارض مقابل السلام,والتي اجهزت على انتفاضة الشعب الفلسطيني العظيم في الداخل , وتمددت المستوطنات في الضفة الغربية في كل اتجاه بكل اريحية وسلام ..........
منتدى البحرين الاقتصادي ,سيكون ظنا انه مقدمة للتطبيع مع العالم العربي ,فالمليارات المعروضة والمقدمة من العرب ستكون للبنية التحتية, التي ستخدم التطبيع من خلال استحداث الطرق وسكك الحديد لخدمة تجارة الكيان ...........
الهدن ومباحثات التفاوض والسلام والمال كان وسيكون من اجل تثبيت وخدمة للكيان الغاصب ,وكل ذلك مرفوض من قبل الشعوب العربية المقهورة ,بحكم الاستبداد والديكتاتورية المدعومة من كيانات الغرب المتصهينة التي استباحت الدم العربي ,ومرفوضة من غالبية الشعوب في العالم الغربي ,بعد ان تكشف التضليل الاعلامي عليهم,ومن قيادات الدول الحرة التي لها تجارب مع القيادات المتصهينة,فالبعض منها مازال لا يعترف بهذا الكيان ,والبعض اعترف على استحياء بعد مدد طويلة من معاهدات السلام والتي لم تحترم من قبل الكيان .........
د. زيد سعد ابو جسار






تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع