أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ضبط مركبة " النائب عدنان أبو ركبة " يقودها شاب مخالفا لأوامر الحظر والتنقل في عمان النعيمي : لا اسقاط للفصل الدراسي الثاني وزير الصحة: تسجيل 5 اصابات جديدة بفيروس كورونا في الأردن حظر تجوّل شامل لمدّة (48) ساعة الجمعة والسبت اغلاق مستشفى خاص للاشتباه بحالات كورونا وزير العمل: 50% تخفيض أجور موظفي المنشآت المتعطلة و30% للعاملة سوريون يتبرعون بـ 600 الف دينار لوزارتي الصحة والتنمية توصيات المجلس الاقتصادي والاجتماعي: رواتب تعطل لموظفي الشركات وتخفيض مخصصات الوزراء والنواب وزير المالية: سنوفي بالالتزامات الدولية على الأردن بوقتها العتوم: رفع إجراءات العزل عن بعض مناطق إربد مرتبط بقرار الاستقصاء الوبائي الحموري: سنبدأ بالانتقال التدريجي لفتح المنشآت الاقتصادية في الأردن خلال الأيام المقبلة الرزاز: الأردنيين لا ينعزلون بعضهم عن بعض ولا يلجأون للخلاص على حساب الآخرين رئيس الوزراء يصدر أمر الدفاع رقم 6 لسنة 2020 - النص الكامل الملك: التزام الجميع بالتعليمات الصحية يسرع الخروج من هذه الأزمة، ويعيد الحياة إلى طبيعتها الأردن يتسلم 100 ألف شريحة فحص كورونا ومستلزمات طبية تبرع بها رجل الأعمال الصيني "جاك ما" نصرالله للأطباء: نراهن عليكم بعد الله الرزاز : امر الدفاع رقم 6 يهدف الى حماية حقوق العمال في مختلف القطاعات الاقتصادية التربية تقر اسس النقل الخارجي للمعلمين والاداريين الأجهزة الأمنية تحقق بوفاة مراهقة باكستانية في الكرك الفحوصات تثبت عدم إصابة وافد متوفى في البادية الشمالية بكورونا
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام العراق والتوسط بين إيران وأمريكا ..

العراق والتوسط بين إيران وأمريكا ..

15-06-2019 11:04 PM

العالم العربي والأحداث المُلتهبة التي يمُر بها هذه الفترة يبحث عن مُخلِّص لمثل هذه الأزمات، دائماً يكون تدخلاً من دولاً مهمة في الوطن العربي والعالم، من أجل الإصلاح بين الدول، أو منع حروب أو أي طارئ من الممكن أن يحدث بين الدول العربية.

العراق برغم المؤامرة التي يمر بها هذه الفترة أبدى استعداده للتوسط بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران، لحل الخلاف القائم بينهم والذي وصل إلى درجة عالية جداً من التوتر يُنذر بحرب كارثية لا تُبقي ولا تذر، فهناك جولات عراقية واتصالات تقوم بها الحكومة العراقية بين أطراف النزاع لخفض حدة التوتر بينهما.

هكذا موقف يُعيد العراق إلى الوضع الصحيح، الذي يأمل كل العرب بأن يكون في وطننا دولة مثل العراق، بأن يكون لها موقف مشرف لمنع اندلاع أي حرب بين الدول العربية وغيرها، ويقوم بدور الوسيط بين الدول، مع العلم بأن التدخل العراقي في هذه المرحلة الحرجة يجعل العراق في منأى عن أي حرب أو يكون طرفاً فيها؛ وخصوصاً الوضع الآن الملتهب في منطقة الخليج العربي بين إيران وأمريكا وحلفائها.

موقف العراق بالوساطة يُعيد إلينا التاريخ العريق الذي كانت عليه العراق قبل الغزو العراقي لها في القرن الماضي، ودورها المهم في الضغط على إسرائيل تحديداً للحد من هيمنتها على دولة فلسطين، وهذه المواقف افتقدها العالم العربي مُنذ ما يسمى بالربيع العربي، واختفاء دولاً عربية كبيرة ومهمة مثل جمهورية مصر العربية؛ لا نسمع لها أي دور أو تدخل وخصوصاً بعد إعلان ترامب صفقة القرن والقدس عاصمة لإسرائيل وإعلان الجولان ارض غير محتلة، لكننا نسمع من دولاً عالمية ليست بالعربية، رفضها لمثل هذه القرارات الأمريكية الجائرة التي تمس أمن الشرق الأوسط والوطن العربي ومنطقة الخليج، وتحديداً بعد محاولة تطبيق صفقة القرن المشئومة والمرفوضة من قبل الشعب العربي وأحرار العالم.

موقف العراق سيكون له الأثر الإيجابي على نزع فتيل الأزمة في منطقة الخليج الذي يشهد غلياناً هذه الفترة، وحالة حرب حقيقية بين إيران من جهة وأمريكا من جهة أخرى. ولو نظرنا إلى الشعب العراقي المحاصر لوجدناه يرفض بأن يكون طرفاً في هذا النزاع بأي شكل من الأشكال، وهذا أيضاً كان موقف الحكومة العراقية، وقيامها بالوساطة في هذه الفترة هو موقف مشرف يضاف إلى مواقف العراق المشرفة على مر التاريخ.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع