أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الدكتور عساف الشوبكي يكتب : طبق بيض وزارة العمل تنفي وجود أية خلاف بين وزيرها وجامعة اليرموك الملكة رانيا العبدالله تتابع سير عمل أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين بالصور .. عهد التميمي تتعرض لحادث سير مروع برفقة عائلتها كلب ينهش جسد طفلة في الكرك هل تنجح حملة خليها تبيض عندكو ؟ إغلاق الشوارع المحيطة بالبيت الأبيض بعد أنباء عن العثور على طرد مشبوه الاعتداء على أحد أطباء الاختصاص العاملين بمستشفى الكرك العسكري “الممرضين” تمهل مستشفى الجامعة (14) يوما للاستجابة لمطالب منتسبيها «المركز الوطني لحقوق الانسان»يوضح .. لم نتسلم أي شكوى اربد : لدغة أفعى تودي بحياة مواطن ستيني في لواء الكورة الافراج عن المواطن الاردني الذي تجاوز الحدود الاردنية باتجاه الاحتلال الاسرائيلي “بالخطأ” بالصور .. مركبة تقتحم واجهة محل تجاري في عمان الاحتلال يحتجز اردنيا تسلل عبر الحدود .. والخارجية تتابع البحث عن حلول بعيداً عن الطازج .. الحكومة تروج لدجاجها المجمد !! حريق كبير في منطقة دير الليات بمحافظة جرش (صور) الأردن يتعلم من التجربة السنغافورية لتطوير الاقتصاد القضاء الاردني يرفض تسليم عراقي لبلاده متهم بجرم الاضرار بأموال الدولة الأمم المتحدة تنشر أول تقرير مستقل عن مقتل خاشقجي ومن المسؤول .. هذا ما جاء فيه الحواتمة : الأردن يتمتع بمنظومة أمنية قادرة على الدفاع عن مصالحه الوطنية
الكونفدرالية وحوار الطرشان
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الكونفدرالية وحوار الطرشان

الكونفدرالية وحوار الطرشان

20-05-2019 01:08 AM

خاص - عيسى محارب العجارمة - يبدو أن بعض الأشخاص الموتورين في السلطة الفلسطينية يريد تصدير أزمات الصراع على خلافة الرئيس عباس إلى الساحة السياسية الأردنية واللعب على وتر التناقضات الدولية بالنسبة لاتفاق نهائي للقدس او القضية الفلسطينية برمتها.

فقد طيرت وكالات الأنباء خبرا مفاده تصريحات خرقاء لسفير عباس بموسكو أن الطرف الفلسطيني على استعداد لمناقشة الكونفدرالية المزعومة مع الأردن وهو بهذا يقرر نيابة وبكل فجاجه عن الشعب الأردني بهذا الخصوص.

حقيقة فإن سلطة عباس تعيش بكابوس لا تحسد عليه تحت مطرقة وسندان صفقة القرن ثم خلافة عباس والخلاف مع حماس في غزة والواقع المعيشي الصعب للشعب الفلسطيني تحت الاحتلال الإسرائيلي وكثير من الضغط الصهيوني يدفعها للقبول بأي حل ترقيعي على حساب الأردن وفلسطين معا.

طبعا هو بالون اختبار وسيتم الإعتذار عنه بكل بساطة خلال الساعات القليلة القادمة نظرا للادانة الواسعة والشرسة من كافة مكونات الشعب الأردني الذي اعتاد مثل هذه التسريبات الموتورة مرارا وتكرارا.

أن حالة الوعي الوطني الأردني قد وصلت لمرحلة غير مسبوقة بفهم وتشريح واستباق اي محاولة اغتيال للذاكرة الوطنية الأردنية والاجندات الخفية وكل المؤامرات الزئبقية سواء مصدرها سلطة رام الله أو تل أبيب ومن لف بفلكها من عواصم عربية.

الشعب الأردني غير قابل للاختراق قطعيا سواء بهضم الكونفدرالية او الفيدرالية أو صفقات جديدة على حساب وطننا تضاف لمصائب سابقة سيتم حلها جذريا على يد شباب الأردن الجديد.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع