أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الإفراج عن النائب السابق عزام الهنيدي الحكومة: نتفهم ظروف الرمثا ونستهدف الحماية من مخاطر التهريب ملحس: الحكومات المتعاقبة منذ عقود هي المسؤولة الأمن: حملات على الملاهي الليلية لضبط مطلوبين فتح باب التعيين على الإضافي بالتربية - رابط التقديم سلطة العقبة :تصوير الامور على غير حقيقتها ضرب في خاصرة الوطن مياه اليرموك: اعتداء الديسي سيخفض ساعات الضخ للشمال ولا يعني عدم وصول المياه نهائيا الحوراني: نطالب بمستحقات الفيصلي خلال 48 ساعة والتأخير يقود جماهيرنا للاعتصام أمام الاتحاد الفايز: رئيس وزراء سابق مزق وأتلف شيكات تدين شركة عقارية بقيمة (9) ملايين دينار “تفاصيل” بعد سحب رخصه .. سائق تكسي يحاول الانتحار حرقا امام دار محافظة مادبا بالصور - الدفاع المدني يشيع جثمان شهيد الواجب الوكيل السرحان بمحافظة المفرق خلاف بين اهالي وادي موسى وسلطة البترا وراء الاعتداء على حافلة سياحية العثور على جثة شاب غرق في سد الملك طلال فيديو - الأمن يضبط سائقي مركبتين قاما بملاحقة وصدم بعضهما في شوارع عمان ضبط سرقة مياه من بئر في معان ومحطة غسيل سيارات في سحاب رسالة من صداح الحباشنة إلى حكومة الرزاز (الساقطة شعبيا) سفير عراقي جديد بالأردن المناصير نائبا لامين عمان بعد حصوله على 20 صوت مقابل 16 صوتا لمنافسه حازم النعيمات النائب درابسة: وجهاء ونواب الرمثا لم يتبلغوا عن أي لقاء حكومي الضمان يكشف انتهاكات بحقوق المعلمات التأمينية
الصفحة الرئيسية آدم و حواء (حاسة سادسة) لم تعرف بوجودها أبدا

(حاسة سادسة) لم تعرف بوجودها أبدا

(حاسة سادسة) لم تعرف بوجودها أبدا

25-04-2019 01:55 AM

زاد الاردن الاخباري -

تشكل الحواس الخمس جزءا أساسيا من حياتنا لا يمكن الاستغناء عنه، ولكن معظم الناس يتحدثون عن ما يُعرف باسم (الحاسة السادسة)، فهل هي موجودة حقا؟

كشف خبراء عن الوجود الحقيقي للحاسة السادسة في أجسامنا، واسمها "الحس الداخلي"، حيث تخبرنا بما يحدث داخل الجسم وتعبّر عن أحاسيس، مثل الجوع أو العطش، بحسب ( ذي صن).

ويمكن لـ "الحس الداخلي" أن يعكس حالات تشمل: التعب أو الألم أو درجة الحرارة، وغيرها من الأحاسيس الداخلية الأخرى.

ولا يمكن نكران أهمية معرفة ما يحدث داخل أجسامنا، خاصة فيما يتعلق بالصحة العامة.

- هل يملك الجميع "الحس الداخلي"؟

يمكن القول إن الأمر يشبه امتلاك بعض الناس لرؤية أو حاسة سمع أفضل من غيرهم، لذا فإن "الحس الداخلي" يختلف تبعا لكل فرد منا.


وعلى سبيل المثال، تشير الأبحاث إلى أن سوء التفاعل البيني (الحس الداخلي)، يمكن أن يكون علامة على بعض الاضطرابات العقلية، بما في ذلك مرض التوحد وفقدان الشهية.

ويأتي داخل الجسم عبارة عن نظام معقد من المستقبلات الحسية، التي تتوزع داخل الجلد والأعضاء. وتنقل هذه المستقبلات إشارات تخبر الدماغ بما يحدث، ما يتيح تنظيم العمليات الداخلية بشكل أفضل.

كيف يمكن تحسين "الحس الداخلي"؟

أولا، أنت بحاجة إلى معرفة ما إذا كانت الحاسة السادسة تعمل لديك أم لا. وعلى سبيل المثال، هل يمكنك أن تشعر بنبضات قلبك؟ أو إذا كنت بحاجة إلى دخول المرحاض؟.

وبالمثل، هل يمكنك الشعور بشد العضلات أو مدى عمق أنفاسك، أو ما إذا كنت جائعا أو متعبا؟

للإجابة عن هذه الأسئلة بشكل جيد، تحتاج إلى التركيز على أجزاء معينة من الجسم، حيث يعتقد العلماء أنه من الممكن تحسين "الحس الداخلي".

وبهذا الصدد، وجدت دراسة نُشرت عام 2017 في مجلة "Front Hum Neurosci"، أنه من الممكن تحسين دقة "الحس الداخلي" من خلال استخدام تقنية تُعرف باسم "مسح الجسم"، وهي تمرين دقيق للغاية يحسن الإدراك الداخلي لحالة الجسم العامة.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع