أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الخميس : ارتفاع ملموس على درجات الحرارة .. وطقس ربيعي دافئ السعودية تقرر فتح باب الحج لهذا العام بشكل مختصر الأوقاف تعمم موضوع “الخطبة الموحدة” لأول صلاة جمعة بعد فتح المساجد .. شاهد “شحنة ليمون” تثير علامات استفهام حول بلد المنشأ التعرفة الجديدة لأثمان المياه مطلع تموز مصدر: الحج قائم بأعداد محدودة ولن يكون مفتوحا امام كبار السن فوق ٦٠ عاما اربد : تجدد أعمال العنف في بلدة ارحابا والمحتجون يغلقون الطريق بالاطارات المشتعلة ويحرقون مركبة لجنة الأوبئة: الجانب الصحي والوبائي هو الأولوية في عمل اللجنة خبراء يطالبون بتخفيض نسبة من الإيجار لحل الأزمة بين" المالكين والمستأجرين" الحكومة تضبط أحد الموظفين يثبت دوامه بالتوقيع أثناء تواجده خارج البلاد ترامب يغتصب السلطة من أجل إيفانكا كورونا يدفع سعر الذهب لأعلى مستوياته منذ 7 سنوات عبيدات: بوادر لإنتاج لقاح لكورونا قريباً الإمارات تسجل وفاة واحدة و571 إصابة جديدة بكورونا مصر تسجل 36وفاة بفيروس كورونا و1079 إصابة جديدة‎ السفارة الأردنية في واشنطن تعلن ارقام الطوارئ سلسلة قرارات هامة للأردنيين الخميس أصحاب المقاهي للحكومة: انقذونا قبل الانهيار ديوان الخدمة المدنية يوضح مراحل عودة الموظفين إلى العمل سهير جرادات تكتب لزاد الاردن : وتكسرت إنسانيتكم على أبواب ذوي الإعاقة
الصفحة الرئيسية عربي و دولي وصية الشهيد ابو ليلى تشعل مواقع التواصل

وصية الشهيد ابو ليلى تشعل مواقع التواصل

وصية الشهيد ابو ليلى تشعل مواقع التواصل

20-03-2019 05:50 PM

زاد الاردن الاخباري -

تداول فلسطينيون و نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة لوصية الشهيد عمر ابو ليلى التي كتبها بخط يده قبل استشهاده .

ويظهر في الوصية التي وجهها الشهيد لوالديه ، انه يطلب منهما الرضا والمسامحة وان لا يذكرا محاسنه ، بل سيئاته حتى يسامحه الناس عليها .
وطالب ابو ليلي من والديه ان يقوما بسداد ديونه عنه، والتي فصلها بوصيته، وذكر خاله ومطعم ، واحد اصدقائه ، حيث لم تتجاوز ديونه الـ(60) شيكل، بما يعادل 12 دينارًا.

وارتقى أبو ليلى مساء الثلاثاء شهيداً عقب اشتباك عنيف مع وحدات إسرائيلية خاصة حاصرته في منزل قضاء مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة .
وكان الشهيد قد نفذ هجوما مركبا بدأ بالاستيلاء على سيارة أحد المستوطنين قرب مستوطنة أرئيل غرب مدينة سلفيت، وطعن سائقها الذي أصيب جروح حرجة توفي على أثرها، ثم انتزع سلاحه وتوجه إلى مفرق قريب وأطلق النار على مجموعة من الجنود والمستوطنين، مما أدى إلى مقتل جندي وإصابة آخر بجروح خطيرة، قبل أن ينسحب من المكان.
يذكر أن الشهيد أطلقت عليه وسائل الإعلام الاسرائيلية اسم "رامبوا" بسبب الطريقة التي نفذها في عمليته الفدائية تجاه جنود الاحتلال.

 





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع