أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
"الاحوال والجوازات" تفتح باب التبرعات بين موظفيها استجابة للمبادرة الملكية ترامب يُعلن هزيمة تنظيم 'داعش' في سوريا بنسبة 100% بعد فاجعة العبّارة .. الرئيس العراقي ينجو من اعتداء محتجين في الموصل الخشمان يقترح انشاء صندوق خاص لمبادرة الملك للغارمات - تفاصيل إصابات في جمعة "المسيرات خيارنا" شرقي غزة "صندوق الزكاة" يعلن عن أرقام وحساب بنكي للراغبين بدعم الغارمات الملك يعزي بضحايا حادثة غرق العبّارة في نهر دجلة طقس العرب: منخفض جوي من الدرجة الثانية مساء الأحد ويوم الاثنين امتثالاً للمبادرة الملكية .. Orange الاردن تقدم عشرة ألاف دينار لـ"الغارمات" بالأسماء .. شركة كهرباء اربد تفصل الكهرباء عن 20 منطقة الحكومة تتواصل مع والدة الشهيد “صهيب السواعير” للوقوف على مطالبها الحاكم العام لنيوزيلندا: نقدر دور الأردن الهادف لتحقيق الأمن والسلام في العالم تبرعات بنحو 1.4 مليون دينار لمساعدة الغارمات وفاة طفل اثر حادث غرق في محافظة الزرقاء الملك: سأكون أول الداعمين لبناتنا وأخواتنا الغارمات "فيديو" مسيرة في وسط البلد تطالب بالغاء اتفاقية الغاز شركة مصفاة البترول الأردنية تتبرع بـ 100 الف دينار للسداد عن الغارمات النائب ابو حسان يساهم ب ١٠ الاف دينار لحل مشكلة الغارمات مديرية الأمن العام تقرر دراسة عدد من حالات الغارمات والمساهمة في تسديد ديونهن الصفدي :موقف الأردن ثابت بأن الجولان ارض محتلة وفقا لجميع قرارات الشرعية الدولية
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة فنزويلا .. الشعب والجيش ..

فنزويلا .. الشعب والجيش ..

13-03-2019 03:34 AM

بقلم : مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني - فنزويلا بعد الانتخابات التي فاز بها مادورو بطريقة ديمقراطية، الإعلام الفاشل يوهم العالم بأنها بطريقها إلى الهاوية، وهي ليست كذلك بل متماسكة وأقوى مما كانت .

أمريكا حاولت لعب لعبتها في فنزويلا بإسقاط رئيسها المنتخب ديمقراطياً وإحضار شخص آخر لينقلب على هذا الرئيس ، وبدأت بالمعونات الإنسانية كورقة ضغط على الشعب الفنزويلي إما الجوع أو الانقلاب ، وكان رأي الشعب الجوع ولا الانقلاب على رئيس منتخب ديمقراطياً.

ومن الألاعيب الأمريكية أيضاًَ بالمراهنة على انقسام الجيش وانقلابه ضد مادورو، من خلال فرض حصار على كبار الضباط في الجيش الفنزويلي، لكن هذا الأمر أيضاً فشل لأن إرادة الجيش أقوى من الأمريكان ، وأمريكا تحاول بشتى الطرق إسقاط مادورو بالتهديد العسكري المرفوض من قبل روسيا والصين ودول مهمة في العالم . قامت أمريكا بالتحريض على فنزويلا بالضغط عليها من قبل دول الجوار ، وتحاول إعادة أيام كوبا في وقت وزمن ليس لأمريكا ، والأسباب الخفية وراء كل هذه المؤامرة ضد فنزويلا هي ثرواتها الطبيعية واحتياطي النفط ، الذي هو من حق الشعب الفنزويلي وليس لغيره ، الذي تريد أمريكا الاستحواذ عليه بشتى الطرق . ولتقسيم الثروات الهائلة في فنزويلا قام السفير الألماني بلقاء زعيم المعارضة الفنزويلية ، وكان رد الشعب ورئيسه المنتخب ديمقراطياً بطرد السفير الألماني من فنزويلا ، وهذا ما حصل فعلاً .

روسيا رفضت أي تدخل في الشأن الفنزويلا وسترد بالمثل على مثل هكذا تدخل وبشكل مباشر ، وأرسلت قواعد عسكرية إلى فنزويلا وسارت على نهجها إيران أيضاً والصين، أصبح الآن كسر الإرادة والبقاء للأقوى . أمريكا ودول جوار فنزويلا والروس وتحالفاتها .

الجيش الفنزويلي متمسك بمادورو ولا يريد الخضوع لأوامر الانقلابيين المدعومين من قبل أمريكا ، بل سيدافع عن فنزويلا بكل الوسائل والطرق ، هذا ما تعلموه من الراحل شافيز والآن من مادورو، والأيام القادمة كفيلة بكشف الحقائق التي ينتظرها العالم .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع