أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
السلطات السورية تحتجز المواطن الأردني محمد جرادات وفاة شخص دهسته مركبة وأسقطته إلى اسفل نفق الدوار السابع القبض على تاجر مخدرات وعدد من مروجي العملة المزيفة في عجلون دعم الخبز .. 139 مليون دينار صرفت لـ 5 ملايين مواطن غنيمات : الحكومة استطاعت توفير ١٠ آلاف فرصة عمل خلال الاربعة الأشهر الأولى من العام الحالي البصرة: اتفاقية العراق والأردن اضرّت بموانئنا الحواتمة : التحديات لم تزد الأردنيين إلا قوة وصلابة بلديات تصرف مكافآت مالية لموظفيها بدلاً من إقامة مآدب افطار رمضانية جلالة الملك يعود إلى أرض الوطن ارادة ملكية بالتجديد لاعضاء مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخميس : ارتفاع آخر على الحرارة لتصل 45 درجة بالعقبة والاغوار دراسة تكشف خطرا جديدا غير متوقع للسجائر الإلكترونية ليث شبيلات من الزرقاء : تحولت من معارض للحكومة الى معارض للشعب الحكومة تنفي حصول نائب على أراض من الخزينة الاردن يتحفظ على عرض سعودي: مليار دولار مقابل حظر جماعة الإخوان المسلمين الملك وولي العهد يحضران محاضرة في مجلس محمد بن زايد بالامارات الملك وولي عهد أبوظبي: أمن الأردن والإمارات سيبقى واحدا لا يتجزأ الرزاز: منع الاعتداء على الموظف العام يتطلب “إعادة النظر” في القانون عقل بلتاجي للشباب الأردني: لم آخذ فرصكم .. والشغف والمعرفة أهلاني للمناصب إصابة 3 أشخاص بحريق محل حدادة ونجارة في البقعة
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة فنزويلا .. الشعب والجيش ..

فنزويلا .. الشعب والجيش ..

13-03-2019 03:34 AM

بقلم : مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني - فنزويلا بعد الانتخابات التي فاز بها مادورو بطريقة ديمقراطية، الإعلام الفاشل يوهم العالم بأنها بطريقها إلى الهاوية، وهي ليست كذلك بل متماسكة وأقوى مما كانت .

أمريكا حاولت لعب لعبتها في فنزويلا بإسقاط رئيسها المنتخب ديمقراطياً وإحضار شخص آخر لينقلب على هذا الرئيس ، وبدأت بالمعونات الإنسانية كورقة ضغط على الشعب الفنزويلي إما الجوع أو الانقلاب ، وكان رأي الشعب الجوع ولا الانقلاب على رئيس منتخب ديمقراطياً.

ومن الألاعيب الأمريكية أيضاًَ بالمراهنة على انقسام الجيش وانقلابه ضد مادورو، من خلال فرض حصار على كبار الضباط في الجيش الفنزويلي، لكن هذا الأمر أيضاً فشل لأن إرادة الجيش أقوى من الأمريكان ، وأمريكا تحاول بشتى الطرق إسقاط مادورو بالتهديد العسكري المرفوض من قبل روسيا والصين ودول مهمة في العالم . قامت أمريكا بالتحريض على فنزويلا بالضغط عليها من قبل دول الجوار ، وتحاول إعادة أيام كوبا في وقت وزمن ليس لأمريكا ، والأسباب الخفية وراء كل هذه المؤامرة ضد فنزويلا هي ثرواتها الطبيعية واحتياطي النفط ، الذي هو من حق الشعب الفنزويلي وليس لغيره ، الذي تريد أمريكا الاستحواذ عليه بشتى الطرق . ولتقسيم الثروات الهائلة في فنزويلا قام السفير الألماني بلقاء زعيم المعارضة الفنزويلية ، وكان رد الشعب ورئيسه المنتخب ديمقراطياً بطرد السفير الألماني من فنزويلا ، وهذا ما حصل فعلاً .

روسيا رفضت أي تدخل في الشأن الفنزويلا وسترد بالمثل على مثل هكذا تدخل وبشكل مباشر ، وأرسلت قواعد عسكرية إلى فنزويلا وسارت على نهجها إيران أيضاً والصين، أصبح الآن كسر الإرادة والبقاء للأقوى . أمريكا ودول جوار فنزويلا والروس وتحالفاتها .

الجيش الفنزويلي متمسك بمادورو ولا يريد الخضوع لأوامر الانقلابيين المدعومين من قبل أمريكا ، بل سيدافع عن فنزويلا بكل الوسائل والطرق ، هذا ما تعلموه من الراحل شافيز والآن من مادورو، والأيام القادمة كفيلة بكشف الحقائق التي ينتظرها العالم .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع