أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إخماد حريق مركبة في محافظة العاصمة مصادر : الرزاز غاضب جداَ من الفريق الاقتصادي وفاة أربعيني اثر تعرضه لصعقة كهربائية في اربد الرزاز ينعى آغابي: لن ننسى ابتسامتك بالصور .. احباط محاولة تهريب ٢٢٦ كرتونه دخان في معبر حدود جابر ترجيح تخفيض اسعار المحروقات نهاية الشهر العثور على جثة خمسيني داخل منزل في اربد انخفاض حركة المغادرين الأردنيين إلى وجهات خارجية خلال عطلة العيد بنسبة 3% أردنيون يؤمنون على حياتهم بمبلغ 86.3 مليون دينار خلال العام 2018 حكومة النهضة غير صادقة في أقوالها !! المواطن أصبح جرذ معملي. إخماد حريق شب في مركبة بشارع عبدالله غوشة بالعاصمة عمان السياحة : ارتفاع اعداد القادمين للاردن وانخفاض المغادرين الاردنيين لجهات خارجية اتهام خطير من نائب أردني لوزراء سابقين ولي العهد يفاجىء ’نشامى السلة‘ قبيل مغادرتهم المملكة الملك : "ابنتي العزيزة ياقوت الطراونة .. وصلتني هديتك الجميلة ضبط ٩٠ مطلوباً و ٥ اسلحة نارية و١٠ مركبات مطلوبة في مختلف المحافظات الخوالده: البَرَكَة في المستحق وزارة العمل توفر نحو 850 فرصة عمل جديدة ضمن مشاريع الفروع الإنتاجية إصابة 3 عسكريين نتيجة تدهور آلية في الرويشد ولي العهد: أبرز ملامح الزيارة الملكية لــ"عجلون"
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة شاهد كيف قام الموظف الجمركي علاء الطراونة بضبط...

شاهد كيف قام الموظف الجمركي علاء الطراونة بضبط مستلزمات تصنيع الدخان 3 مرات.. وكيف قام مساعد مدير جمرك العقبة بـ”لفلفة” المضبوطات لتهريبها الى الرزقاء

شاهد كيف قام الموظف الجمركي علاء الطراونة بضبط مستلزمات تصنيع الدخان 3 مرات ..

09-02-2019 12:23 AM

زاد الاردن الاخباري -

كشفت لائحة الاتهام الصادرة في قضية الدخان كيف قام معاين جمركي في العقبة يدعى علاء الطراونة بضبط مستلزمات مصنع الدخان الذي ادخله مطيع الى المملكة وبدأ من خلاله بتصنيع السجائر وتهريبها الى المملكة وخارجها.

ألا انه ووفق اللائحة فإن الشاهج علاء الطراونة كان في كل مرة مستلزمات الدخان والدخان المهرب في العقبة ولدى ابلاغه للمتهم سالم الخصاونة فإنه في كل مرة يقوم بها ب”لفلفة” المضبوطات ويعمل على تسهيل تهريبها الى المنطقة الحرة في الزرقاء.

وخلال شهر كانون الثاني من عام 2016 وخلال عمل الشاهد علاء الطراونه كمعاين جمركي في مدينة العقبة قام بالتدقيق على البيان الجمركي رقم 6862/8/6032 من اجل المعاينه المرسل اليه من الشاهد محمود حمدان البراهمه الذي يعمل سائق لدى المتهم الثلاثون شركة الغرب والذي لا يعلم عن محتوياتها والمستوردة باسمه بأمر من مالكها المتهم الاول “عوني مطيع” والمصرح عنه كرتون ورق مقوى “كرفت لير” غير مطلي وهي ترانزيت لغايات نقلها الى المنطقة الحرة في الزرقاء والتي يوجد عليها ملاحظة على جهاز ال اكس ري حيث قام الشاهد علاء الطراونه بفتح الحاوية والدخول بها حيث وجد باليتات ” الكراتين الداخليه” بداخلها تختلف في حجمها وتصفيطها عما هو موجود على باب الحاوية، وبفتح 28 الباليتات وجد اغلفة باكيتات دخان تحمل العلامة (جولد كوست ابيض وازرق) مطبوع عليها عبارة التحذير والضريبة مدفوعة وصنع في الاردن بواسطة شركة JTI ووزنها 16 طن وقام بالتحفظ عليها في ساحة المعاينة رقم 4 و ابلغ المسؤول المباشر المتهم السادس والعشرون )سالم الخصاونه) هاتفيا بذلك وبعدها قام بكتابة مذكرة داخليه لمدير جمرك العقبة الشاهد يوسف الجوارنه بواسطة المتهم سالم الخصاونه منسباً بعرض محتويات الحاوية على الملكية الفكرية التابعة لدائرة الجمارك و شرح واقع الحال وبنفس الوقت عرض موضوع الحاوية على جمرك عمان لاستيفاء الرسوم الجمركية عليها، الا ان مذكرته تم استبدالها بمذكرة اخرى مكتوب بخط يد المتهم السادس والعشرون (سالم الخصاونه) وطلب منه التوقيع عليها كما قام ايضا الشاهد علاء الطراونه بكتابة مذكرة رسمية وإرفاق عينة من المواد المضبوطة و مختومة من قبله الا انه وبعد ذلك تم حجب جميع المعلومات المتعلقة بهذه الحاوية عنه من قبل المتهم سالم الخصاونه وعلم الشاهد علاء الطراونه بعد ذلك ان اصحاب العالم JTI قد قامت برفع دعوى لدى محكمة صلح جزاء عمان تحمل الرقم 3222/6032 موضوعها التعدي على العلامة التجارية جولد كوس( وصدر قرار من قبلها يتضمن تغريم الشاهد محمود براهمه الذي يعمل لدى المتهم الثلاثون شركة الغرب مبلغ خمسمائة دينار وإتلاف البضاعة وتحميله نفقات الاتلاف وتم توجيه كتاب الى مدير جمرك سلطة اقليم العقبة مضمون القرار الا انه ولغاية الآن لم يتم اتلافها وهي موجودة في قسم الزوائد في جمرك العقبة علما ان محتويات هذه الحاوية تعتبر مخالفه للمصرح عنه في البيان والبوليصة وتزوير علامة تجارية مشهورة و موسومه بعبارة صنع في الاردن والضريبة مدفوعة ويترتب عليها فوات ضرائب ورسوم على خزينة الدولة في حال تهريبها بمبالغ كبيرة وعلم الشاهد علاء الطراونة فيما بعد بانه اكتفي بتغريمه بمبلغ 100 دينار وانه لا يوجد مخالفة كونه مصرح عنه بناء على تنسيب المتهم السادس والعشرون سالم الخصاونة المخالف للحقيقة والواقع و الاصل ان يتم تغريمها غرامه مغلظه و اتلافها.

وبتاريخ 10/2/2017 ورد للشاهد علاء الطراونه بيان لشركة الباسل للتخليص مصرح عنه بانه رولات ورق مقوى ولدى قيام الشاهد علاء الطراونه بالدخول الى الحاوية لمعاينتها تبين له ان محتوياتها مادة”الاستستيت اتاوت” التي تدخل في صناعة فلتر السجائر ويبلغ وزنها 6 طن عندها قام بتنظيم مذكرة الى مساعد جمرك العقبة لشؤون المعاينة المتهم السادس والعشرون سالم الخصاونه منسبا باستيفاء الغرامات الجمركية عليها واعتبارها قضية تهريب لاختلاف الصنف عن المصرح عنه الا ان المتهم سالم الخصاونه تعمد صرف النظر عنها واعتبارها مخالفة عادية و تم إحالتها الى قسم تخمين ثمن البضائع والغرامات وتم تغريمها غرامة ضئيلة وتم التخليص عليها وإرسالها الى المنطقة الحرة في الزرقاء علما بانه كان من الواجب التحفظ عليها لمعرفة الهدف والمقصد من البضاعة وهل يوجد مصنع إلنتاجها من عدمه حيث جرى تهريبها .

وخلال شهر شباط من عام 2017 ورد للشاهد علاء الطراونه بيان جمركي تم تنظيمه من قبل شركة الباسل للتخليص يحتوي على خط انتاج متكامل مع لوازمه فلاتر تبغ – ورق – كراتين موسومه لعالمات تجارية مرسلة الى شركة الغرب المتهم الثالثون وان محتوياتها تبغ مزال الاضلاع وكرتون مطبوع وفلاتر ورق مقوى ومطلي وماكنات تعبئة وغلق وكبس للدخان (خط انتاج سجائر كامل) عندها قام الشاهد علاء الطراونه بإرسال البيان الى المتهم سالم الخصاونة واخبره بأنها قضية نوعية كبيرة تحتوي على اغلفة كراتين دخان موسومة لعالمات تجارية وبعدها وبفترة قصيرة اخبره سالم الخصاونه بان حاويات عدد 19 المتعلقة بهذا البيان تم احضارها لغايات معاينتها الا ان معاينتها قد تكون صعبة من حيث المكان وازمة العمل وانه سوف يقوم بانتقاء بعض هذه الحاويات للتأكد من محتوياتها من باب الحاويه ودون معاينة دقيقة وإرسالها بالنتيجة الى مركز جمرك الحرة / الزرقاء حيث سيتم هناك التعامل معها وضبطها وذكر له انه ورده اتصال هاتفي من مدير عام الجمارك المتهم الرابع والعشرون “وضاح الحمود” يطلب منه تسهيل اجراء اخراج الحاويات الـ19 وبعد ذلك قام المتهم السادس سالم الخصاونة متعمدا باالكتفاء بمعاينة خمسة او سته حاويات من اصل ال 19 حاوية لتسهيل عملية تهريبها وابعاد الانظار عنها حيث وجدها تحتوي على تبغ و فلاتر ولم يقم بمعاينة باقي الحاويات والتاكد من محتوياتها التي من ضمنها خط انتاج سجائر متكامل وبعدها جرى اخراج جميع الحاويات الى مركز جمرك الحرة / الزرقاء حيث تم تهريبها الى جمرك الحرة/ الزرقاء حيث مستودعات المتهم الاول عوني مطيع وشركاءه هناك..

وفي بداية الشهر الثالث من عام 2017 وبناء على ذات الاتفاق بين المتهمين الاول والرابع والعشرون )عوني ووضاح) قام المتهم الرابع والعشرون “وضاح” بإبلاغ المتهم الاول “عوني” بان هناك مداهمات قريبة على مصانعه في المنطقة الحرة بالزرقاء وذلك من خلال الشاهد عبدالله شقيق المتهم عوني الا ان الشاهد عبدالله لم يقم بإبلاغ شقيقه المتهم الاول “عوني” بذلك .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع