أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
اردنيون يدعون الرزاز للقاء مسيرات المتعطلين عن العمل بدلاً من اسداء النصائح والمواعظ للشباب الاردني في الرئاسة الساكت يتحدث عن اهدار للملايين وصعود مختلف لدور العشيرة المتهمون الستة الفارين بقضية الدخان لم يسلم أحداً منهم نفسه باحث أردني: احتياطي الأردن من النفط يبلغ (۱۰۰) مليار برميل .. و2 ترليون متر مكعب غاز طبيعي الحكومة تدرس منح الأرامل حق الجمع بين الرواتب التقاعدية الزرقاء تنضم لقوافل المتعطلين .. وتشارك بمسير للديوان الملكي بحثاً عن العمل شباب معان: الحقوق تُنتزَع ولا تُستجدى .. قادمون إلى الديوان فنزويلي أقام خمسة أشهر في الأردن أعلن إسلامه اليوم هذا ما جرى بين محافظ اربد والمتعطلين عن العمل النائب عدنان السواعير ينتقد الشباب الأردني: ليس لديهم "التزام بالعمل و"وعدم وفاء" تجاه وظائفهم الضريبة: 150 ألف طلب للحصول على دعم الخبز توضيح هام من وزارة البلديات حول رسوم المواقف على رخص المهن اسبانيا تبدأ اعادة توطين 600 لاجئ سوري مقيم بالأردن رد"الجرائم الإلكترونية" .. ينذر ببداية التوتر بين "النواب" والحكومة 15 دينارا زيادة شهرية لعاملي "الكهربـاء الأردنيـة" شحادة: المبادرة تهدف عرض الإصلاحات الاقتصادية وليست لتوقيع الاتفاقيات الشريدة: استقلت لإعطاء الفرصة لآخرين لخدمة الوطن شاهد بالتفاصيل .. أهم قرارات مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة اليوم وفاة ضابط متأثراً بإصابته في انفجار ألغام السلط تعيين طه المغاريز اميناً عاماً لسجلّ الجمعيات الخيرية
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك بسبب الفقر .. أب يرمي ابنه من الدور التاسع .....

بسبب الفقر.. أب يرمي ابنه من الدور التاسع.. وهذه التفاصيل

بسبب الفقر .. أب يرمي ابنه من الدور التاسع .. وهذه التفاصيل

06-12-2018 01:00 AM
جانب من الحدث

زاد الاردن الاخباري -

شهدت مدينة شبرا الخيمة (شمال القاهرة)، وتحديدًا بمنطقة "أم بيومي"، بالعقار رقم 10 بشارع محمد البطل، حادثة مروعة، حيث تجرد أب، ويدعى (هاني أبو قورة حفظي محمد سلطان)، من قلبه وفقد عقله ورمى بابنه "سكر"، (12 عامًا)، من شرفة منزله بالدور التاسع.

وجاءت تفاصيل الواقعة بأن سمع الجيران أصوات صراخ متعالٍ، وتحديدًا الساعة 9 صباحًا، حيث كان يصرخ الأب في وجه ابنه، ثم قام بالاعتداء على ابنه بالضرب المبرح، وكان من ضمن ما قاله الأب لابنه: "مش عارف أعيش.. مش لاقي أأكلك.. إنت لازم تموت.. أنا مش لاقي آكل.. إنت لازم تموت وأخلص منك"، ثم قام بعدها بقذف ابنه من شرفة منزله، فما كان من الطفل إلا أن تعلق بحبال الغسيل بالأدوار السفلى بالثامن، ثم تهاوت به للدور السابع، ثم تدلّى وتشبث بها، ثم سقط على "منشر غسيل" الدور السادس، حتى استطاع الطفل أن يكسر زجاج الشباك بقدمه المصابة، وتدلّى منه إلى أن قام بالتقاطه جاره بالدور السادس.

وما كان من الأب "المجنون" إلا أن نزل وهو يدعي البكاء المصطنع بأن "ابني رمى نفسه من شرفة الشباك"، ثم ادعى الإغماء في وسط الشارع، حتى فرّ هاربًا إلى الآن.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع