أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
النائب المجالي لحكومة الجباية : ارحموا أصحاب ذوي الاحتياجات الخاصة خوري : سارية العقبة بدون علم .. عيب بلدية الزرقاء تنفذ حملة لازالة الابنية المعتدية على الشارع الرئيسي في منطقة وادي العش (صور) تعديلات النظام الداخلي للنواب .. هل تتوافق مع التطلعات الملكية؟ الملك يؤكد ضرورة توفير الدعم لقطاع ريادة الأعمال مواطن اردني يترك هاتفه داخل سيارته لخلف كارثة لم يتوقعها أحد !!! وزارة الطاقة: ارتفاع اسعار المشتقات النفطية خلال الاسبوع الثالث من شهر نيسان الحالي إجراءات وتدابير إتخذتها حكومة الرزاز قبيل شهر رمضان فرص عمل وشواغر وظيفية في مؤسسة خط الحديد الحجازي الأردني (تفاصيل) الملك يشيد بالجهود والخدمات التي تقدمها الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين إحالة مسؤولين حكوميين للقضاء بتهم تتعلق بالتزوير واساءة استعمال السلطة وسائل إعلام عبرية: إحباط تهريب أسلحة من الأردن بالصور .. متصرف لواء ماركا يعمم بإزالة الـ"ماليكان" من الشوارع حكومة الرزاز تكتفي بالنظر من بعيد على الوفيات التي يحصدها طريق الصحراوي والنائب خوري مفزوع ضبط 50 تنكة جبنة غير صالحة للاستهلاك في جرش الاثنين: ارتفاع قليل على الحرارة وبقاء الاجواء باردة وماطرة هيئة تنظيم الطاقة والمعادن تمهل 26 مقلعا مخالفا لتصويب اوضاعها تهريب الدخان .. بين جشع التجار و محاولة الحكومة لزيادة ايراداتها الضريبية شاهد .. الأمانة تقوم بإغلاقات في تقاطع جسر النشا بسبب مشروع الباص السريع قصة مأساوية .. ملياردير يفقد 3 من أبنائه في هجمات سريلانكا
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك لعبة إلكترونية جديدة تنهي حياة هذه المراهقة...

لعبة إلكترونية جديدة تنهي حياة هذه المراهقة بطريقة مروّعة .. والعائلة تنبه

لعبة إلكترونية جديدة تنهي حياة هذه المراهقة بطريقة مروّعة .. والعائلة تنبه

07-11-2018 06:14 PM

زاد الاردن الاخباري -

فجعت عائلة من منطقة رين الفرنسية بوفاة ابنتها بسبب لعبة إلكترونية تسمى 'تحدي مومو'.

وفي التفاصيل أن كيندال (14 عاماً) وجدت ميتة في غرفتها بعدما أقدمت على شنق نفسها بواسطة حزام.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن والديها قولهما إنها فعلت ذلك بسبب الرعب الذي بثته في قلبها اللعبة الإلكترونية.

وبعد تقدمه بدعوى قضائية، قال الوالد رينيه غاتينو للوكالة: 'أتهم يوتيوب، واتساب وموقع rencontre-ados.com لأنهم لا يقدمون الحماية للشباب'.

وأضاف: 'أرى أن الدولة لم تأخذ في الاعتبار الخطر الذي تشكله هذه المواقع على حياة الصغار. ومواقع الإنترنت ليست محمية'.

ولفت إلى أن ابنته لم تكن تعاني من الاكتئاب، وأنها كانت تطمح إلى تحقيق الكثير من المشاريع والطموحات.

وتابع أن التحقيقات لا تزال جارية لمعرفة ظروف الوفاة وأسبابها.

يذكر أن الألعاب الإلكترونية أودت بحياة عدد لا بأس به من المراهقين حول العالم، كانت آخرهم فتاة أرجنتينية. وقد وجد المحققون على هاتفها حوارات تشير إلى أن لعبة إلكترونية هي سبب موتها.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع