أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
انهيار جدار مدرسة على منزل في عجلون مذيع حوار السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح! تعرف على درجات الحرارة المتوقعة الليلة .. تحذيرات حادث غريب لمقاتلتين روسيتين قرب اليابان البرلمان الألماني يصنف 3 دول عربية "بلدانا آمنة" مخالفة 12 محطة وقود لم توفر مادة الكاز - تفاصيل تعميم من مجموعة طلال ابو غزالة السودان: الشرطة تطلق النار على مشيعين خارج منزل محتج قتيل النشامى يصعدون تحضيراتهم للقاء فيتنام و لاجديد حول الإصابات دواء جديد لمعالجة الشعور بالوحدة هل يتم إقصاء برشلونة من كأس ملك إسبانيا بسبب خطأ إداري؟ انتشال جثة شقيق نائبة من داخل بركة زراعية في لواء دير علا 97 سنة ويقودها بنفسه .. انقلاب سيارة زوج ملكة بريطانيا نجل مصري قُتل بالأردن: أريد والدي حيا العثور على جثة المواطنة الاردنية المفقودة في اسطنبول تقرير "الدفاع المدني " خلال الـ"24" ساعة الماضية الاردن يدين قيام الاحتلال بنصب أعمدة خشبية وهياكل معدنية بالقرب من حائط البراق في الأقصى الصفدي من بيروت: لبنان اكثر من حليف للأردن استياء لبناني من الاعتذارات عن قمة بيروت صحيفة صهيونية: قتلنا 290 فلسطينياً في 2018 معظمهم أبرياء

" البعبع "

08-09-2018 09:23 PM

يبدو ان قانون ضريبة الدخل الجديد اصبح يمثل " البعبع " لكل من الحكومة والشعب ، رغم التسريبات من هنا وهناك والتي تؤكد على أن القانون سيعدل بما يتماشى مع واقع الظروف الاقتصادية للشعب ، الا اننا نجد ان هناك اخبار نشرت خلال الاسبوع الماضي كارتفاع الدين العام 4% وبلوغه 28 مليار ، وان محادثاتنا مع صندوق النقد الدولي تمر بعملية قيصرية مؤلمة للطاقم الاردني الذي يفاوض ؛ هي في الواقع محاولة لارسال رسائل للشعب من الطاقم الاقتصادي في حكومة الرزاز فحواها " البعبع " ما زال موجود وهو يخيفنا كما يخيفكم كشعب .
هل بلع دولة الرزاز سكين ذو حدين ؟؛ سؤال ربما يعرف اجابته الرئيس ولكنه يحاول ان لا يطرحه على نفسه ، ولا يبحث له عن اجابة كون الشعور بحدي السكين هو الواقع الوحيد الذي لا مهرب منه كل صباح عندما يفتح باب الدوار الرابع ، ورغم محاولاته لنسيان هذا الواقع من خلال هروبه الى الشارع الشعبي ؛ يبقى السكين مستقرا في الحلق .
وحديث الشارع خلال فترة الانتظار لاقرار القانون تطور من مرحلة السواليف الى الحقائق ، والشارع يطرح سؤال ؛ هل سيتمكن من الخروج واعلان رفضه للقانون وبالتالي الدعوة لرحيل حكومة رئيسها رجل يمتلك مساحة من الود لديه ؟، وهل سيأخذ صاحب القرار موقفه بالخروج كما حدث في الدوار الرابع ؟، أم ان كل من الحكومة والشعب يخافون من هذا البعبع ، والمثل الشعبي يقول ؛ من يخاف من البعبع سيخرج له .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع