أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إخماد حريق كرافان تابع لأحد المصانع في محافظة اربد "المعركة الحاسمة" .. حفتر يأمر قواته بالتقدم نحو قلب طرابلس لماذا غضب السيسي؟: الأردن يعيد التموقع ويراقب «الحراك الإقليمي» والمصالحة الخليجية تخلط الأوراق الأمير علي يترأس اجتماعا لاتحاد غرب آسيا مصر .. مصرع شخصين وإغلاق ميناءين بسبب الظروف الجوية الغانمين والغارمين .. من خط تماس إلى خط تلاق بلدية الكرك الكبرى تبدأ تنفيذ مشروع مزرعة الطاقة الشمسية الشواربة: الأردن بقي في حرب مباشرة مع التنظيمات الارهابية عريقات : ندرك تدهور العلاقة بين الأردن واسرائيل مسودة “الاستعلام المبكر عن الركاب” تستثني الأطفال دون عمر السنتين طقس العرب: لم تصب التوقعات .. المنخفض يتراجع محتجون يعدمون مسلحا ويعلقون جثته على عمود ببغداد بعد قتله 4 متظاهرين (فيديو) الأردن يترقب ملف المساعدات ورهان على وديعة المليار القطرية رفقاء التعمري يقهرون اشبيلية ويتخطون دور المجموعات الاحوال : اصدار اكثر من 11الف وثيقة الكترونية إربد .. تاجر يعفو عن 65 متعثراً مالياً فوز معان على سحاب ببطولة العدوان طقس العرب: تصنيف المنخفض الجوي سيتراجع اكثر فجر الجمعة خصم 56% على تذاكر الملكية الأردنية بمناسبة عيدها الـ 56 إغلاق مراكز الاقتراع في الجزائر وبدء عملية فرز الأصوات
الصفحة الرئيسية مال و أعمال الحليب والسكر يرتفعان متأثرين بنقص العرض...

الحليب والسكر يرتفعان متأثرين بنقص العرض بالاسواق العالمية

23-01-2010 02:40 PM

زاد الاردن الاخباري -

شهدت اسعار بعض المواد الغذائية ارتفاعا في الاسواق العالمية منذ بداية العام الحالي بسبب نقص العرض في حين استقرت اسعار اخرى.

من جهة اخرى قال رئيس الاتحاد النوعي لمربي الدواجن احمد مناع ان اسعار بيض المائدة انخفضت خلال الاسابيع الثلاثة الماضية بنسبة 10 بالمئة حيث يباع من باب المزرعة 1.83 دينار/ الطبق لاعلى وزن في حين كان يباع سابقا بدينارين.


واضاف ان سعر دجاج النتافات خلال الفترة الماضية ارتفعت اسعاره بنسبة 30 بالمئة حيث كان يباع بدينار اي اقل من التكلفة بنسبة 20 بالمئة في حين يباع حاليا ما بين 1.35 - 1.40 دينار اي باعلى من الكلفة بنسبة 10 بالمئة.


بدوره قال نقيب تجار المواد الغذائية / ممثل القطاع في غرفة تجارة الاردن خليل الحاج توفيق, ان غالبية السلع الغذائية اسعارها مستقرة محليا مثل مادة الارز باستثناء بعض المواد التي شهدت ارتفاعا مثل الحليب, السكر البقوليات.

واوضح ل¯ العرب اليوم ان اسعار مادة السكر شهدت ارتفاعا عالميا منذ عدة اشهر ووصل اعلى سعر له بالجملة في السوق المحلي ما بين 58 - 60 قرشا للكيلو وهي مرشحة للارتفاع.


واشارت تقارير ان ارتفاع اسعار مادة السكر يعود لوجود طلب عالمي كبير عليه خاصة في الهند والبرازيل بسبب زيادة الاعتماد على السكر كبديل للطاقة وتحويله الى وقود للتقليل من الفاتورة النفطية بالاضافة الى انخفاض مستوى الانتاج في الهند خلال السنتين الماضيتين بسبب الجفاف الذي اصاب المحاصيل لتتحول من مصدرة الى مستوردة.

واضاف ان اسعار بعض انواع الشاي شهدت ارتفاعا خاصة  المعبأ باكياس في حين لم يطرأ ارتفاع محلوظ على شاي حلل.

منظمة الأغذية والزراعة (الفاو) التابعة للأمم المتحدة اشارت في تقرير بها في نهاية العام الماضي أن أسعار الشاي ارتفعت لمستويات قياسية في 2009 نتيجة الجفاف في الهند وسريلانكا وكينيا وتوقعت ان تستقر اسعاره في 2010 مع عودة مناخ مناطق الإنتاج الرئيسية في آسيا وأفريقيا لأحواله الطبيعية.


واشار ان اسعار الحليب شهدت ارتفاعا منذ شهر تشرين الاول الماضي بسبب الغاء الدعم عنه في دول الاتحاد الاوروبي وحالة الركود التي تشهدها الاسواق ما انعكس على اسعار الحليب ومشتقاته محليا.

 وكان نقيب التجار المواد الغذائية اشار في الاجتماع الذي عقد قبل اسبوعين مع ممثلي النقابات الغذائية المختلفة في غرفة تجارة الاردن ان اسعار حليب البودرة شهدت ارتفاعا عالميا بنسب وصلت الى 30 بالمئة في بعض الانواع متوقعا ان ينعكس على الاسعار في الاسواق المحلية قريبا.

وقال الحاج توفيق ان اسعار بعض انواع البقوليات شهدت خلال الفترة الماضي ارتفاعا في بلد المنشأ.

وتجدر الاشارة ان مجلس الحبوب العالمي توقع في اخر تقرير له أن يتراجع إنتاج القمح العالمي في 2010 إلى 653 مليون طن, مقارنة مع 674 مليوناً في ,2009 بسبب تراجع المساحات المزروعة بالقمح عالميا متأثرة بحالة الجو.

وحول اسعار القهوة قال ان بعض انواعها خاصة الخضراء منها شهدت ارتفاعا من بلد المنشأ لكنها لم تنعكس على اسعار المستهلك في السوق المحلي مشيرا الى ارتفاع اسعار مادة الهيل المكون الرئيسي لمادة القهوة.


وكان وزير الصناعة والتجاري التقى مستوردي ومصنعي القهوة طالبهم البيع باسعار معتدلة, بدورهم اكدوا ان اسعار القهوة مستقرة عالميا وتباع في السوق المحلي باسعار معتدلة وبهامش ربح معتدل وان محلات بيع القهوة تتحمل تكاليف انتاج تضاف الى اسعار القهوة المباعة للمستهلك, وان تفاوت اسعارها يرجع الى تباين تكلفة الانتاج من محل لاخر وتباين في مستوى الجودة ونسب الخلطة التي تختلف من محل لاخر.

واتفق خلال الاجتماع على اجراء دراسة تشمل جميع المناطق تشارك فيها وزارة الصناعة والتجارة والغرفة التجارية ونقابة تجار المواد الغذائية للوقوف على التكاليف الحقيقية للقهوة الخضراء والمحمصة ونسبة الارباح التي يحققها المستورد وتاجر التجزئة.

وفي اطار اخر رفعت نقابة اصحاب المطاعم والحلويات في الثالث من شهر كانون الثاني الجاري قائمة تضم 228 بندا لوجبات شعبية لزيادة اسعارها رغم انها معفاة من الضريبة وذلك بسبب ارتفاع اسعار المواد الغذائية التي تدخل في انتاج الوجبات الشعبية.

امين سر النقابة وعضو لجنة الاسعار في نقابة اصحاب المطاعم والحلويات احمد نصار قال ان النقابة طلبت رفع اسعار بعض اصناف تنتجها المطاعم الشعبية بنسب تتراوح ما بين 10 - 40 بالمئة  لارتفاع اسعار المواد الاولية التي تدخل في انتاج تلك الاصناف كما طالبت بشمول جميع الاصناف التي تنتجها المطاعم الشعبية بالضريبة مثل الكوكتيل.


واوضح ان مبررات طلب رفع الاسعار تعود الى ارتفاع اسعار مدخلات الانتاج للمطاعم حيث ارتفعت تصاريح العمل للعامل الوافد من 190 - 275 دينار خاصة وان 95 بالمئة من العاملين بالمطاعم هم عمالة وافدة, ارتفاع اجرة الشهادة الطبية للعامل من 5- 8 دنانير على ان يتم تقديمها مرتين بالسنة, بالاضافة الى ارتفاع اجور المحلات من بداية شهر كانون الاول من العام الماضي وارتفاع المواد الاولية من لحوم ودجاج واسماك وغيرها

واشار انه في حال وافقت دائرة الضريبة على الاسعار المقترحة ستكون جميع المطاعم الشعبية معفاة من الضريبة حيث يبلغ عددها في المملكة 8 آلاف مطعم شعبي وحلويات.


واوضح ان دائرة ضريبة الدخل والمبيعات شكلت لجنة لدراسة القائمة المقترحة من النقابة  ولم تصدر قرارا بشأنها لغاية الان.

ويذكر ان هناك اتفاق بين النقابة ودائرة الضريبة والدخل على مراجعة أسعار الوجبات التي تقدمها المطاعم الشعبية دوريا, كانت دائرة ضريبة الدخل والمبيعات قد اعفت المطاعم من ضريبة المبيعات على الوجبات الشعبية التي تقدم في المطاعم غير المصنفة سياحيا بحيث تقوم المطاعم بتخفيض اسعارها كما اشترطت الدائرة التزام المطاعم بالاسعار المحددة وبمواصفات جيدة في حال تنفيذ مطالبهم بخفض الضريبة على منتجاتهم لتحديد الاسعار في المطاعم.


العرب اليوم





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع