أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
بعد 3 اشهر .. “الخوذ البيضاء ” ما زالوا في الاردن بسبب "حذاء سيفتي" نقل موظف من عمله في الكرك | تفاصيل تفاصيل تسجيلات مرعبة بصوت القنصل السعودي وكتيبة الاعدام بالفيديو | موظفو سلطة العقبة يحتجون للمطالبة بإستقالة الشريدة و مجلس المفوضين توقيف 6 اشخاص يحفرون بئرا مخالفا في وادي السير الرزاز يؤكد التركيز على مشاريع "مكافحة الفساد" و "الكسب غير المشروع" تصريف أكثر من (100) مليون ليرة سوري خلال اول يومين من ايام افتتاح حدود جابر بعد أين خاشقجي ،، ناشطون يعلقون : أين الجبير ؟؟ | شاهد عمان : هندي يقتل عشيقته السيرلانكية في جريمة بشعة في جبل النظيف إصابة تسعة أشخاص في حادثي سير في محافظتي الزرقاء والكرك | تفاصيل "العناني" : لم افهم حتى الان آلية تسعير المحروقات من قبل الحكومات ! وزير سابق يستعين بمشعوذة "فتاحة" لمعرفة حظه كشف المستقبل .. تفاصيل مصدر حكومي يوضح حقيقة الخبر الذي ادهش سكان العقبة .. تفاصيل وزير الاستثمار: الحكومة جادة بإقامة منطقة حرة أردنية عراقية مشتركة في كل جريمة هناك ضحية وكبش فداء، فكانت التضحية بـ "المسؤول الاستخباراتي" لـسلمان "يا للعار ، لن يرحمكم التاريخ" ،موسى حجازين معلقاً على حادثة خاشقجي محللون : إعادة فتح معبر نصيب جابر خطوة إيجابية اقتصادياً وحذرة سياسياً بشرى سارة للاردنيين من دائرة الاراضي والمساحة .. "تفاصيل" إسرائيل تعلن فشل جهود مصر وقطر للتهدئة مع «حماس» وتبدأ بقصف غزة أمير سعودي يدعو الملك للتنحي وتنصيب هذا الشخص (ِشاهد)
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الحرب النفسيه وغسل الدماغ

الحرب النفسيه وغسل الدماغ

06-08-2018 02:50 AM

بقلم المخرج محمد الجبور- لقد عرف الاخصائيون الحرب النفسية بأنها الاستخدام المدبر لفعاليات معينة معدة للتأثير على أراء وسلوك مجموعة من البشر بهدف تغير نهج تفكيرهم وهي تشمل بمعناها الواسع أستخدام علم النفس لخدمة الهدف بأساليب الدعاية والاشاعة والمقاطعة الاقتصادية والمناورة السياسية وتعتبر أقل الاسلحة كلفة اذا ما أحسن إستخدامها ولا يقتصر أستخدامها في وقت الحرب فقط بل هي عملية مستمرة ، كما لايمكن معرفة نتائجها الا بعد أشهر أو ربما سنين كما يرى بعض خبراء الاعلام والدعاية إنها إستخدام مخطط من جانب دولة أو مجموعة من الدول للدعاية وغيرها من الاجراءات الاعلامية الموجهة الى جماعات عدائية أو محايدة أو صديقة للتأثير على أرائها وعواطفها ومواقفها وسلوكها وطريقة تسهم في تحقيق سياسة وأهداف الدولة أو الدول المستخدمة الحرب النفسية، ولقد بذل بول لينباجر وهو من الرواد الذين كتبوا في مجال الحرب النفسية جهوداً واضحة للوصول الى تعريف جامع شامل فقال : إنها إستخدام الدعاية ضد العدو مع إجراءات عملية أخرى ذات طبيعة عسكرية واقتصادية أو سياسية بما تتطلبه الدعاية ويضيف ( إنها تطبيق لبعض أجزاء علم النفس لمعاونة المجهودات التي تبذل في المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية )

أشتد الخلاف بين خبراء الاعلام والدعايه في تحديد مفهوم كلمة الحرب النفسية ولم يتوصلوا ويتفقوا لحد الان الى وضع تعريف دقيق وشامل لهذا المصطلح الذي تطور خلال وبعد الحرب العالمية الثانية حتى غدت في المقدمة الاسلحة التي تتحارب فيها الدول فيما بينها ,ويأتي هذا الاختلاف بالأراء من كون حرب الكلمة غير محددة النشاط والمجال والوسائل أضافة الى كونها لا تستند على قواعد علمية ثابتة في ميدان عملها حالها في ذلك حال الدعاية السياسية وقد أطلق الأعلاميون على حرب الكلمة مصطلحات وتسميات أخرى عديدة منها الحرب النفسية هي أكثر شيوعاً من بقية التسميات وغسل الدماغ ، وحب المعتقد ، والحرب الباردة والحرب السياسية ، وحرب الاعصاب ، ولكن كل هذه المصطلحات تعني جميعها مفهوماً واحداً ومثلما أختلف الباحثون في تحديد تعريف واضح ومحدد لحرب الكلمة أو ما يصطلح عليه البعض الحرب النفسية أختلفوا أيضا في وضع تعريف للرأي العام

المهم أن الأنسان أستخدم ومنذ القدم أساليب ووسائل متعددة للسيطرة على أفكار ومعنويات غيره وتسخيرهم وفق مشيئته،ومن يتصفح كتب التأريخ يجد الكثير من الوقائع التي تدل على ذلك, فالحرب النفسية أو حرب الكلمة حقيقة قديمة وهي موجودة منذ أن وجد الصراع البشري ولكنها كمصطلح لم يظهر الاّ بعد الحرب العالمية الثانية









تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع