أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
واشنطن وانقرة تتبادلان تهديدات جديدة والليرة تتراجع الشرطة الإسرائيلية تستجوب نتانياهو مجددا في قضية فساد "الأمانة": لا عطاء جديداً لتطبيق تتبع التكاسي عمّان: اقتحما مسجداً بكسر نافذته وسرقا صناديق التبرعات القضاء التركي يرفض مجددا رفع الإقامة الجبرية عن القس برانسون الأحوال المدنية للأردنيين: سارعوا لإصدار الهوية الذكية قبل نهاية أيلول منظمة: روسيا تعلن عن تفش خطير لـ "إنفلونزا الطيور" وفاة شاب اصطدمت مركبته بعامود كهربائي في عجلون غيشان لنقابة الأطباء : أنتم معنا ولا علينا؟ تركيا تجهد لتهدئة أسواق المال بعد انهيار الليرة كيف تعرف أن هاتفك مخترق من قراصنة؟ مصدر : لا وجود لاحذيه تحمل شعار وعلم المملكة بالأسواق مساجد الأردن تصلي صلاة الغائب على أرواح الشهداء فلسطيني يصنع قارب صيد من عبوات بلاستيك فارغة وثيقة تأمين للمسافرين خارج الأردن الملك: لم نرَ شيئاً اسمه صفقة القرن كيم جونغ أون ينقلب على ترامب: هذه أفعال "العصابات" أمانة عمان تفتح النفق السفلي لمشروع تقاطع الصحافة أمام حركة السير والد يترك رضيعته في باص نقل عام في اربد اصابة شخص اثر تدهور تريلا محملة بالقمح في العقبة .. صور
الزوجة .... والمرأة .... والصاحبة
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الزوجة .. والمرأة .. والصاحبة

الزوجة .. والمرأة .. والصاحبة

14-05-2018 02:38 PM

دائماًً دستورنا القرآن الكريم وما جاء فيه القرآن الكريم هو مرجعنا الأول والأخير، ومن خلال قراءة القرآن توقفت عند الزوجة والمرأة والصاحبة وبعد البحث عنهم أردت أن اشرح عنهم قليلاً وأبين الفرق بينهم. الزوجة : هي الزوجة التي يكون بينها وبين زوجها توافق تام بالأفكار والدين والمودة وأمور كثيرة متعلقة بالعلاقة الزوجية لتستمر بنجاح، بدلالة الآية : قال تعالى : \"وَقُلْنَا يَا آدَمُ اسْكُنْ أَنْتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ\". (البقرة: 35) ، من مفهوم الوصف كما جاء في الآية أنها زوجة آدم وليس إمرته وهناك آيات كثيرة على هذا الوصف، طَّبَّعَاً لا ننسى زوجات الرسول عليه الصلاة والسلام.


أما المرآة : فهي عكس الزوجة لا يكون بينها وبين زوجها أي توافق ديني أو اجتماعي وأمور كثيرة من هذا القبيل ، قال تعالى : \"امْرَأَةَ نُوحٍ وَامْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا\" (التحريم : 10) ، وواضح من سياق الآية انه تم وصف امرأة نوح وامرأة لوط وليس زوجة نوح و زوجة لوط ، لم يكونوا على توافق مع أزواجهم بل كانتا مخالفين لهم في العقيدة، طَّبَّعَاً امرأة أبي لهب لم تكن بمثابة الزوجة بل كانت امرأته .

أما الصاحبة : فهي التي تكون معه في يوم القيامة وتنقطع العلاقة بينهما تماماً فتصبح الصاحبة ، قال تعالى : \"يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ * وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ * وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ\". (عبس : 34-36) . وهذا الوصف ليوم القيامة كما هو واضح ومفهوم يفر المرء من صاحبته وبنيه، وفي هذا اليوم لم يكن بينهم أي توافق جسدي أو فكري كما كان في الحياة الدنيا ففي هذه الحالة تصبح صاحبة حتى ولو كانت زوجة في الدنيا ، والله اعلم.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع