أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الملك يغادر إلى الولايات المتحدة في زيارة عمل قصف إسرائيلي قرب الحدود الشرقية لجنوبي قطاع غزة زوجة نتنياهو متهمة بالفساد الوزراء يستكملون اشهار ذممهم المالية الحكومة توافق على اعتبار مرضى السرطان مؤمنين صحياً ميركل تتعهد بمساعدات للأردنيين واللاجئين "معا" النسور يعلق ويصرح بعد صمت طويل .. تفاصيل البلقاء التطبيقية تحدد مواعيد امتحان "الشامل" قوات حفتر تعلن استعادة السيطرة على منشأتين نفطيتين في ليبيا الملك: الأردن يثمّن صداقته الوثيقة مع ألمانيا تركيا: اليوم نتسلم الدفعة الأولى من مقاتلات "إف 35" الأمريكية محادثات أردنية فلسطينية لبحث مستجدات القضية الفلسطينية العمل تحذر من التعامل مع مكاتب تشغيل غير مرخصة المانيا تعطي الأردن قرض ميسر بقيمة 100 مليون دولار السفير الإماراتي: لن نسمح لإيران أن تكون عثرة في استقرار المنطقة "البريد" يوقف خدمة تسديد فواتير الكهرباء البنتاغون يشكك بـ"نوايا" كوريا الشمالية النووية الأميرة غيداء:عار أن يدعي شخص بأن مرضى السرطان "محكومون بالموت" الفايز يدعو ألمانيا إلى تعزيز دعمها ومساندتها للأردن البيت الأبيض: صفقة القرن جاهزة تقريبا
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك الملكة إليزابيث تشكو من ثقل التاج على رأسها

الملكة إليزابيث تشكو من ثقل التاج على رأسها

الملكة إليزابيث تشكو من ثقل التاج على رأسها

12-01-2018 03:49 PM

زاد الاردن الاخباري -

اشتكت الملكة إليزابيث الثانية من أن التاج الملكي الذي تضعه على رأسها منذ تتويجها في العام 1953 "ثقيل جدا" بحيث يكاد "يكسر العنق"، وذلك في برنامج وثائقي مع محطة "بي بي سي" يبث مساء الأحد.

وقالت الملكة التي تحتفل هذا العام بمرور 65 عاما على اعتلائها عرش بريطانيا إن التاج "لا يتيح للمرء أن يخفض رأسه ليقرأ خطابه، وعليه أن يرفع نص الخطاب ليقرأه وإلا كسر عنقه".

وأضافت "هناك بعض السلبيات للتاج، لكنه شيء مهم جدا".

وصُنع هذا التاج في القرن التاسع عشر، ووضعته الملكة أول مرة في حفل تتويجها العام 1953، وبعد ذلك في معظم الجلسات السنوية لافتتاح دورات البرلمان.

وهي ورثته عن والدها جورج السادس، ثم دخلت عليه بعض التعديلات ليصبح أكثر ملائمة لها، وكانت آنذاك في السابعة والعشرين من العمر.

وسبق أن اشتكت الملكة في مقطع من الفيلم نشر الاثنين، من العربة الملكية التي قالت إنها غير مريحة، ووصفت رحلة تتويجها بها بأنها كانت "فظيعة".

ويركّز الوثائقي الذي يحمل عنوان "التتويج" على يوم الثاني من حزيران/يونيو من العام 1953، حين تُوجّت إليزابيث بعد وفاة والدها.

وتبلغ الملكة اليوم 91 عاما، هي عميدة الحكام الذين ما زالوا يمارسون مهامهم في العالم، وقد اعتلت عرش بلدها لأطول مدة من بين كل الملوك الذين سبقوها.

ا ف ب





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع