أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
تقشف أردني حكومي صرف !!! الأردن ينفي تلقيه طلبا لافتتاح جابر النائب حازم المجالي : حكومة الرزاز تنفيعات ’وقائي شمال عمان’ يداهم مستودع مخالف لتغليف الشكولاته ويشغل ’احداث’ - صور ترمب عن حادث لندن : هؤلاء الحيوانات مجانين الحكومة تدعو المواطنين للمشاركة في استبيان مشروع قانون ضريبة الدخل .. روابط تغريدة «مثيرة» لمحمد نوح القضاة .. ماذا قصد فيها؟ بريد أردني يصل الضفة الغربية بعد 8 سنوات .. والسبب! مواطن يهدد بإلقاء نفسه وابنته من أعلى ’فندق‘ بالعقبة وفاة طفلة اثر حادث غرق في اربد تعيين شقيق النائب محمود نعيمات مفوضا في هيئة تنظيم قطاع الاتصالات مستثمر يستأجر مركزاً كلف 200 ألف .. بدينار واحد سنوياً توضيح هام من ديوان الخدمة المدنية حتى الآن .. لم يُدرج الإنتربول عوني مطيع على قوائمه الحمراء مصادر رسمية تنفي وجود عفو عام قبل العيد ترفيع الشهيدان هشام العقاربة ومحمد العزام ارادة ملكية سامية بترفيع الشهيد الرائد معاذ الدمانية إلى رتبة مقدم قبول 32 ألف طالباً وطالبة للعام الجامعي 2018/2019 هيئة الاستثمار توضح اسباب شراء (14) سدر منسف بقيمة (700) دينار عمّان .. توقيف شخص اعتدى على رقيب سير
لما احبك الي منك يااردن
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام لما احبك الي منك يااردن

لما احبك الي منك يااردن

10-11-2017 01:39 PM

هذا الحب الذي احتل حبه القلب بل كل القلب والذي ارجو من كل قلم ولسان ان لايقترب من خطوطه ومن رجالاته ومن تاريخه ..... فهذا الوطن كل حرف فيه حكاية حب...، وكل حرف حكاية وجع، يعلو ولا يعلى عليه، يرتقى فوق الجميع، فيرتقى الجميع،.... ينهض فنشعر بسطوته فى عروقنا، فنزداد قوة بعد ضعف، ونزداد ثقة بعد انهيار،
هذا البلد إن نظرنا إلى أمجاده، نالنا من مجده نورا، وظفرنا برقى من رقيه، وإن اختلسنا النظر إلى عوراته صارت أعيننا مسرجة بالخذلان يحيط بها الأسف من كل جانب، لا تشعر به طاغيا إلا فى الأزمات، فوجوده فى داخلك مثل وجود الروح، كامن فى جوف الجوف، وظاهر كالنار على قمة الجبل، هو امرأة إن أردت أن تناجيه، وهو رجل إن أردت أن تستظل به، وهو المجرد من كل وصف والأعلى من كل وصف، ومثلما تكون أنت يكون، وكيفما تخيلته يتشكل، قادر على تجسيد كل معانى الارتباط، فهو الأم حينا وهو، موصولا بالأعصاب العارية، فلا تقبل عليه شائنة، ولا ترضى له بالانحطاط الأب حينا، وهو الولدمثلما تكون أنت يكون

نتغيرويتغير كل شئ جولنا ولا يتغير الوطن ولاثوابته ....، نأتى ونروح وهو الباقى، نعشقه، نلعنه، نتشبث به، نهمله، نجور عليه احيانا ، نقدسه، نناجيه وكأنه على العرش قلوبنا قد استوى، ونلقى عليه أخطاءنا وكأنه حجر فى طريقنا، نتركه؟ لا، نفرط فيه؟ لا، نستبيحه أو نسمح باستباحته؟ أبدا، فهو الحائط الذى يحمينا، والسماء التى تظلنا، والهواء الذى يبقينا على قيد الحياة.
انه الاردن ......
وطننا ، يسكننا، نسكنه، يجرى فى عروقنا، ونصنع نحن شرايينه، به نبتهج، وإليه تشد الروح رحالها، ممزوج بنا وكأنه نحن، وممتزجون به وكأنه أصل شجرتنا، نفديه بأرواحنا عن طيب خاطر، فليس هناك ما هو أقدس، وليس هنا ما هو أجدى، وليس هنا ما هو أحب.
انه الاردن
كل حرف فيه لنايظل صداها مترددا فى عمق أعماق الروح خالدا، شجن يكسوك، شجن يأسرك، شجن يبهرك، شجن يتسلق على شجن يتسلق على شجن ويتسلق على شجن.حينا، وهو الحبيبة حينا، وهو أنت، وهو عينك، وهو لسانك، وهو فؤادك، وهو شموخك، وهو رفعتك، وهو الشرخ المنتصب فى عليين الوعى.

ابعد هذا تسالونني ماالوطن وهل استطيع ان اغادر الوطن ؟؟؟؟





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع