أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
علماء يتنبؤون: فيروس فضائي يدمر البشرية خلال أيام اختطاف تاجر أردني بمصر توجه حكومي لالغاء تسعيرة المحروقات الشهرية نشر نظام نقاط المخالفات المرورية طيار أردني للمسافرين على متن الملكية: سنمر فوق القدس عاصمة فلسطين - استمع مجلس النواب يحيل قانون معدل نقابة المعلمين الى لجنته ضبط امراة تستغل اطفالا في التسول بمادبا الجمعية العامة لم تتلق طلبا لعقد جلسة طارئة بشأن قرار ترامب إغلاق معصرة "تحفظيا" للاشتباه بـ"الغش في الزيت" روسيا ستبقي قاعدتين في سورية لضرب "الإرهابيين" تغريم الفيصلي 1190 دينارا الملك سلمان: أمن الأردن من أمن السعودية تركيا تنتقد العرب بسبب “ضعف” ردهم قبيل قمة بشأن القدس "قرار روسي" بشأن تغريدات ترامب كان يستعد للزواج أخيراً من أرباح هذا الفيديو .. فسقط ومات الحريري يتوعد بـ "بق البحصة" خلال يومين 7.5 أعوام لمتهمين زرعا ماريغوانا فوق سطح منزلهما ربط عمان بالزرقاء بالباص السريع .. وقطار بين المدينتين قريبا إسقاط الحق الشخصي يسدل الستار على قضية قتل رضيعة بيد والدها عبد ربه: السعودية لم تنقل مقترحا أميركيا إلى عباس
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة افتتاح معبر نصيب مطلع 2018

افتتاح معبر نصيب مطلع 2018

افتتاح معبر نصيب مطلع 2018

06-10-2017 05:19 PM

زاد الاردن الاخباري -

قال مصدر رسمي أردني إن افتتاح معبر نصيب الحدودي مع سوريا سيكون مطلع العام المقبل (2018)، بعد إغلاق دام لأكثر من عامين.

وأكد المصدر اليوم الجمعة، أن الأردن أعاد تأهيل منطقة معبر نصيب داخل حدوده، وعززه بالكوادر الجمركية والأمنية تمهيدًا لافتتاحه بشكل رسمي بداية عام 2018.

ويرتبط الأردن مع جارته الشمالية سوريا بمعبرين؛ معبر جابر "نصيب" ومعبر درعا التي تقابله مدينة الرمثا الأردنية.

وبين المصدر أن الأردن ينتظر ترتيب الإجراءات الأمنية من الجانب الآخر، لضمان سلامة الشحن والنقل بين البلدين، حيث كانت تنتقل البضائع الأردنية من خلال معبر نصيب إلى تركيا ودول شرق أوروبا، بالإضافة إلى لبنان.

ويعاني الأردن من إغلاق معابره الحدودية، لكنه تمكن أخيرًا من افتتاح معبر طريبيل الحدودي مع العراق، ليصار بعدها إلى افتتاح معبر نصيب مع سوريا بالاتفاق مع أطراف دولية مرتبطة بالأزمة السورية.

ويعتبر معبر نصيب (ويُسمى أيضًا جابر)، أحد المعبرين الحدوديين بين الأردن وسورية، ويقع بين بلدة نصيب السورية في محافظة درعا وبلدة جابر الأردنية في محافظة المفرق، وهو أكثر المعابر ازدحامًا على الحدود السورية.

وتنتقل عبر "نصيب" البضائع السورية واللبنانية إلى الأردن ودول الخليج العربي، وكان يعبره قبل سيطرة الجيش الحر في نيسان/ أبريل 2015 وإغلاقه من قبل السلطات الأردنية في أيار/ مايو عام 2015، نحو 6300 شاحنة في كلا الاتجاهين يوميًا.

وتقدّر خسائر الاقتصاد السوري من جرّاء إغلاق معبر نصيب الحدودي بنحو 15 مليون دولار يوميًا، إذ كانت تدخل نحو 6300 شاحنة إلى سورية من معبر نصيب يوميًا، حتى مطلع الثورة عام 2011.

وعاد معبر نصيب الحدودي بين سوريا والأردن إلى الواجهة مجددًا، بعد تصريحات عن التوصل للاتفاق بشأن فتح المعبر وإدارته، وأنباء عن صفقة تسوية بين النظام والمعارضة، لتسليم النظام إدارة المعبر بالتوافق مع الأردن، ضمن شروط.

ونقلت وكالة "تاس" الروسية عن مصدر مطلع في دمشق، في أيلول/ سبتمبر الماضي، أن الفصائل وافقت على تسليم المعبر للنظام السوري مقابل الإفراج عن 100 من الأسرى والمعتقلين في السجون السورية.

وقال المصدر "بعد إنشاء مناطق تخفيف التوتر في جنوبي البلاد واستقرار الوضع، كثفت الحكومة السورية ومركز المصالحة الروسي، المحادثات مع المجموعات المسلحة لفتح الطريق من خربة غزالة إلى معبر نصيب، وإعادة سيطرة الحكومة على المعبر الحدودي".

قدس برس








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع