أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الفنان حجازين يغادر المستشفى الرصيفة : القبض على شخص يشتبه بانتمائه لـ"داعش" جيروزاليم بوست : تدريب أردني إسرائيلي لمواجهة الزلازل القبض على منتحلي صفة رجال أمن الموصل .. انتشال 500 جثة ومطالبات بإعلانها "منكوبة" توافق لإنهاء ملف الديون الليبية للمستشفيات الأردنية 5 أطفال بين 12 سوريا لقوا حتفهم غرقا قبالة تركيا لماذا يرفض الأردن فتح جبهة برية على حدوده مع سوريا؟ الإفتاء :المراهنة على نتائج المباريات قمار محرم العقدة السورية في قمة الأردن الموصل .. داعش يخسر مقر أكبر ألويته في المدينة القديمة ويلز تودع الاردنيين : ممتنة لحسن ضيافتكم وكرمكم وسط البلد : مسيرة حاشدة رفضا لاتفاقية الغاز - صور مادبا : خادمة افريقية تحاول الانتحار بـ"الكلور" "الملكية" تسخر من قرار حظر الالكترونيات بحلول طريفة المومني يوجه رسالة للشباب الاردني - فيديو الصدر : سأضع النقاط على الحروف قبل أن يغتالوني بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن مبارك حراً لأول مرة منذ ثورة 6 سنوات الحكومة : لم نناقش العطلة يوم القمة
مخصصات العقبة الاقتصادية !!!!
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام مخصصات العقبة الاقتصادية !!!!

مخصصات العقبة الاقتصادية !!!!

07-03-2017 08:26 PM

ربما الوقت مناسب لفتح ملفات رواتب وحوافز كوادر العقبة الاقتصادية ومجالس الادارة وحجم الحوافز والمخصصات المالية للمكاتب والمركبات والتحركات الداخلية والخارجية يعني الواقع بفرض الحديث والهيكلة لعلنا نجد ان التحديات لن تعيش على مسلسل الاسعار ومسمار الدعم وهو اليوم بحاجة لتعريف لمن الدعم .
ولن تتوقف محاولات عبثية الاسعار مقابل مخصصات وحوافز اقرب للخيال لا زال البعض يحصد اموال شهرية دون رقيب او حسيب ونحن وكما تقول الحكومة بوضع خرج والاصلاح غاية للمرور بسلام لكن كيف .
هل صحيح حصار الاغلبية وترك قلة قليلة تحصد ورواتب شهرية بارقام فلكية حسب الرواية .
لعل الرواية غير دقيقة وهي مجرد مزحة او هي الحقيقة تؤكد ان صمام الامان والاستقرار بربوع مملكتنا الهواشم ولا يظن احد ان نعمة الامن لعيون الحكومة او النواب انما تضحيات المواطن وصبره من اجل سلامة مملكتنا اولا" ومهما كانت برامج الحكومات هي مجرد مسكنات غير فاعلة وحان وقت السؤال وتحديد الكثير من اهم القضايا الاجتماعية والصحية والمعيشية والتربوية واي خلل بميزان الاعتدال كفيل بازالة المنغصات اليومية مع بقاء الاستفسار الى متى الصمت على مخصصات المالية التي اصبحت حديث الشارع واستفهام بحاجة لقرارات شجاعة مع الغاء مراكز الدراسات التي تمارس تغويش لنشر تقارير لا علاقة لها بواقع رأي المواطن الاردني المنهك وراء لقمة العيش الكريمة وحبة الدواء وتعليم الابناء .
وبالختام نقول كفاية وهي نصيحة .
حمى الله مملكتنا
كاتب شعبي محمد الهياجنه





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع