أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ترجيح إعلان "القبول الموحد" خلال أيام تنديد بـ"سياسات الكراهية" التي يقودها ترامب حلّ أزمة "الرأي" وسط أزمة فساد .. نتنياهو أمام 3 سيناريوهات جنرال روسي: موسكو اختبرت أكثر من 200 سلاح جديد في سورية لا اتفاق بمجلس الأمن حول وقف لإطلاق النار في سورية السلط تواصل احتجاجاتها على رفع الاسعار سحب مستحضر Isotretinoin من الأسواق مؤقتاً قروض إسكان لضباط متقاعدين من الأمن العام - اسماء دول الخليج تدعو إلى وقف القصف على الغوطة الشرقية والد الطفلة "دانة" يروي تفاصيل الحادث الذي أودى بحياتها توقف فيسبوك وإنستغرام عن العمل في دول عدة وفاة طفله سقطت في منهل مياه بعجلون. إحالة قضية تلاعب بمستلزمات طبية إلى المدعي العام الأردن يربح قضية تحكيم "الديسي" ويحصل على تعويض من الأتراك الكرك : القبض على مطلوبين بحوزتهم كميات كبيره من المخدرات الأعيان يعيد للنواب 4 مشاريع قوانين "الطفيلة التقنية" تبدأ تسجيل طلبة الثانوية بمعدل 60% المومني: تعديلات تشريعية لتحويل المعتدين على المستثمرين إلى " أمن الدولة" اعتماد 14 مختبرا لإجراء فحوصات لعاملات المنازل في الفلبين
الصفحة الرئيسية عربي و دولي ترامب يقر بـ"قرصنة روسيا"

ترامب يقر بـ"قرصنة روسيا"

ترامب يقر بـ"قرصنة روسيا"

11-01-2017 07:10 PM

زاد الاردن الاخباري -

أقر الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب بأن روسيا تقف وراء القرصنة ضد الحزب الديمقراطي، في أول مؤتمر صحافي له، منذ فوزه بانتخابات الرئاسة الأميركية.

وقال ترمب إن بعض وسائل الإعلام تتداول معلومات مغلوطة بشأن الإدارة الجديدة، مشيراً إلى أن اتهامات القرصنة يجب أن تشمل أطرافاً أخرى بالإضافة لروسيا، مقراً بوجود القرصنة.

وأضاف الرئيس المنتخب: "سنعمل على تشكيل جبهة دفاعية أمام أعمال القرصنة من أي طرف".

واعتبر ترمب أن ابنيه سيقومان بإدارة شركاته ولن يناقشا أمور الإدارة معه.

واعتبر أنه إذا كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يحب ترمب "فهذا لصالحنا" كما قال.

وأضاف أن روسيا يمكن أن تكون شريكاً جيداً في الحرب على تنظيم داعش.

وجدد الرئيس المنتخب اتهاماته بأن إدارة الرئيس أوباما "هي التي أوجدت داعش" على حد تعبيره.

وكرر ترمب نفيه أن تكون هناك علاقات بينه وبين روسيا مثل صفقات عمل أو قروض، وهو ما كان نفاه في تغريدات على تويتر قبل ساعات من بدء المؤتمر.

في سياق آخر، أعلن ترمب أن هناك خططاً لإقامة مصانع بمليارات الدولارات لخلق فرص عمل.

أما محامية ترمب، فقالت إنه "سيكون هناك مستشار أخلاقي لشركات ترمب لمنع أي تعارض للمصالح".

ويتسلم ترمب مهامه رسمياً كرئيس في 20 كانون الثاني/يناير الحالي، خلفاً للرئيس المنتهية ولايته باراك أوباما.

العربية . نت





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع