أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الاردني يحتاج الى 24 عاما من الادخار لشراء شقة ! نائب يطالب بإنشاء صندوق "فزعة وطن" ادخال 14 مصابا جراء تفجير الرقبان لعلاجهم في الاردن اردنية تنافس على جائزة افضل معلم في العالم 4 قتلى وعشرات الجرحى بانفجار سيارة مفخخة بمخيم الركبان فنانة اردنية تنجو من الموت على يد زوجها - صورة بالصور - احباط تهريب نصف مليون حبة مخدر أردنية تزور جواز سفرها مقابل 5 الاف دولار وزير اسرائيلي : الفيدرالية الأردنية الفلسطينية هي الحلّ "داعش" يبث فيديو جديد لأردني الحكومة تتعهد بعدم رفع السلع الاساسية السعودية: إرهابيان فجرا نفسيهما بمواجهة مع الأمن - فيديو فيديو لأردني يحرق كلبا حيا يثير الجدل - شاهد الرصيفة : القبض على 3 أشخاص حاولوا بيع آثار لا شبهة جنائية بوفاة فتاة بالرصيفة قريبا ... إنارة 12500 منزل بالألواح الشمسية النائب الزغول يوضح قصة شحنة القمح الفاسدة الأردن استضاف اجتماعاً لبحث خطة إعادة إعمار اليمن تظاهرات وأعمال شغب في واشنطن بعد تنصيب ترمب ترامب يؤدي اليمين رئيسا للولايات المتحدة - صور وفيديو
الصفحة الرئيسية عربي و دولي نائب عراقية تعترض على اتفاقية بلدها الاخيرة مع...

نائب عراقية تعترض على اتفاقية بلدها الاخيرة مع الاردن

نائب عراقية تعترض على اتفاقية بلدها الاخيرة مع الاردن

11-01-2017 12:43 PM

زاد الاردن الاخباري -

هاجمت نائب عراقية عن ائتلاف دولة القانون الذي يرأسه رئيس الوزراء العراقي السابق ونائب الرئيس الحالي 'نوري المالكي ' الاردن ، وعبرت عن رفضها للاتفاق الاردني العراقي الذي صادقت عليه الحكومة العراقية بإعفاء الاردن من الرسوم الجمركية على بعض صادراتها الى السوق العراقية .

وقالت النائب عن ائتلاف المالكي ' فردوس العوادي ' في بيان نشرته وسائل اعلام عراقية انه من الخطأ اعفاء بلد مثل الاردن من الرسوم الجمركية لصادراتها الى السوق العراقية.

واضافت ان 'اتفاق الحكومة العراقية مع نظيرتها الأردنية بإعفاء الصادرات الأردنية للعراق من الجمارك، يعد خطأ كبيرا في وقت تتداعي فيه أسعار النفط، ومحاولات العراق بالتعويض والبحث عن ايرادات اخرى تعين الخزينة العراقية' .

واضافت، ان 'الحكومة والشعب الاردني لم يكونوا في يوم من الأيام أصدقاء للشعب العراقي، لاسيما وان ارض الاردن تعد اكبر مرتع لعائلة وازلام صدام المجرم، واكبر مصدّر للتكفيرين في تنظيمي القاعدة وداعش الارهابيين للعراق، فضلا عن انها اكثر دولة تتم فيها مراسيم الاحتفالات التأبينية للمجرم صدام وأولاده'.

وتساءلت العوادي 'بعد كل هذه الاسباب والمنطلقات الاردنية الاستفزازية الخالية من اي مشاعر اخوية او حسن ظن منها بالعراق، هل تستحق ان تمنح الامتياز من العراق وتقوم حكومته بإعفاء صادراتها من الضرائب ويباع لها النفط بأسعار مخفضة'.

ورأت العوادي، انه 'في ظل الظرف الاقتصادي الصعب الذي يمر به العراق، يجب ان لا تكون القرارات الاقتصادية الاستراتيجية الشبيهة بقضية اعفاء الاردن من الرسوم الجمركية لبضاعها خاصة بالحكومة وحدها، اذ يجب عرضها على البرلمان ليكون لصوت الشعب القول الفصل فيه'.

وتابعت، انه 'من الواضح وجود ضعف كبير في بعض القرارات التي تتخذها الحكومة، تجاه بعض الدول ، فهذه القرارات لا تخضع الى تقييمات سياسية دقيقة، مثل قضية اعفاء الاردن من الرسوم الجمركية (...) كان الاولى والاحق به الشعب العراقي الذي تفرض عليه الضرائب بسخاء ، وكان الأحق بواردات هذه الضرائب موظفي العقود الذين لا تفي رواتبهم بأبسط متطلبات الحياة .

يذكر ان رئيس الوزراء الاردني هاني الملقي كان في زيارة الى العراق ، واعلن العراق والأردن عن التوصل الى مجموعة من الاتفاقيات ، ومنها ما يتعلق بالشأن الاقتصادي ، مثل اعفاء بعض اصناف البضائع الاردنية ( المصنعة في الاردن ) من الجمارك ، والتمهيد لإعادة فتح معبر طريبيل البري الواصل بين الاردن والعراق .



تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية