أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أجواء حارة نسبيا في الأغوار والعقبة السبت هل يقدم الأردن على اغلاق المعابر مع الاحتلال “الأوبئة” يوصي بإجراء فحص تسلسل جيني لأشخاص دخلوا الأردن قبل 14 يوما وفاة 52 طبيبا اردنيا بكورونا آخرهم الدكتور قاسم المغربي خبير الصحة الاردني المعاني يكشف خفايا المتحور الجديد الجنوب افريقي شهادات جامعية أردنية مع وقف التنفيذ النائب البدول تسأل عن تبرعات قدمت لطلبة جامعات اردنية مخرجات اللجنة الملكية،والتعثر على سلالم الدولة ! حداد: الاستيضاحات لا تغلق الا لحين تصويب المخالفة أو استرداد المال العام الكوارث مؤجلة .. من يريد السوء بنا؟ الاتفاق على "آلية" استقالة جورج قرداحي عطية يسأل الخصاونة عن الغاء قانون المجلس الصحي العالي إنتبه .. امامك تحويلة .. شاخصة مل الأردنيين من رؤيتها على الصحراوي بلعاوي: على الحكومة تطبيق اجرءات صارمة ورفع درجة القلق من متحور كورونا 1.6 مليار دينار قضايا الخزينة المؤجلة منذ سنوات توصية باجراء فحص تسلسل جيني للقادمين للأردن مؤخرا الشياب يوضح حقيقة امتلاء أسرة مستشفى الأميرة بسمة في اربد الأردن 44 عالميا بإصابات كورونا النشطة الصفدي الى رام الله للقاء عباس فوز صعب لصقور السلة على السعودية في تصفيات المونديال
الصفحة الرئيسية عربي و دولي الأسد : أرغب أن يذكرني التاريخ

الأسد : أرغب أن يذكرني التاريخ

الأسد : أرغب أن يذكرني التاريخ

04-04-2016 10:19 AM
الرئيس السوري بشار الأسد

زاد الاردن الاخباري -

قال الرئيس السوري بشار الأسد في الجزء الثالث من مقابلة له مع وكالة "سبوتنيك" الروسية، إنه يرغب في أن يذكره تاريخ سوريا كشخص حفظ الإقليم والمنطقة من خطر الموجة الإرهابية الشرسة التي اجتاحت سوريا والمنطقة برمتها.

وأضاف الأسد أنه لا يستطيع تقييم نفسه شخصيا، غير أنه عبر عن أمنيته بأن يتم تقييمه كشخص وقف في وجه الهجمة الإرهابية التي اجتاحت البلاد، وتابع "أنا لا أستطيع أن أُقيّم نفسي ولكن أستطيع أن أتمنى… لنقل بأن أكون، أولا، في موقع من حافظ على بلده في وجه هجمة إرهابية لم نسمع بمثلها خلال العقود الماضية، أو ربما خلال القرون الماضية من حيث وحشيتها ومضمونها. وثانيا، كشخص حافظ على المنطقة؛ لأن سوريا دولة أساسية في هذه المنطقة ولو حصل انهيار كامل للدولة فيها وحصلت فوضى، فكل منطقتنا لن تكون سليمة بكل تأكيد".

وشدد على أن التعصب غير موجود بسوريا مشيرا إلى أنه إذا تم تجاوز الأزمة التي ترزح تحت ظلها سوريا بسلام، "سيكون المجتمع السوري أفضل من الناحية الاجتماعية، وستتمكن سوريا من ممارسة دورها التاريخي الذي أدّته في هذه المنطقة بشكل أفضل، وسيكون لهذا الدور المنفتح للمجتمع السوري، تأثيره على غيره من المجتمعات الأخرى".

وأكد الرئيس السوري إلى أن التعصب بأشكاله وأنواعه كافة هو العامل الأساسي الذي يسهم في تدمير المجتمعات والدول بغض النظر عن نوع هذا التعصب، مشددا على أن محاربة الإرهاب، والدفع بالعملية السياسية، هما الوسيلتان اللتان ستساعدان سوريا في الخروج من المأساة التي يعيشها الشعب السوري.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع