أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
المعايطة: الحكومة بصدد إرسال مشروع قانون للإدارة المحلية لمجلس النواب روحاني: رفع أسعار البنزين من مصلحة الشعب الأمن العام: جميع الطرق في المملكة سالكة إصابة والدة أسير أردني بحادث سير على الصحراوي امانة عمان :جميع طرق العاصمة سالكة ولا توجد اغلاقات قضايا فساد تهز السعودية .. أحكام بحبس 5 مسئولين 32 عاما وغرامة بالملايين الصفدي : 170 دولة تصوت لصالح استمرار عمل أونروا صواعق رعدية في مدينة جرش وانقطاع الكهرباء في بعض احيائها تحذير من السيول والعواصف الرعدية انهيار جدار استنادي في دير علا تراجع أسعار النفط والذهب عالميا وفاة شخصين وإصابة أربعة آخرين اثر حادث تصادم في المفرق توقف استقبال الزوار لمنطقتي الغمر والباقورة لغاية الاثنين المقبل الأشغال تدعوكم للإبلاغ عن الطوارئ الأمانة للأردنيين: لا تربطوا المزاريب وفاة طفلة غرقا في البلقاء أمطار غزيرة في عمّان مذكرة بنص محادثة ترامب وزيلينسكي الحنيطي يستقبل رئيس هيئة أركان سلاح الجو الأمريكي الجزيرة: استعادة الأردن لأراضي الغمر يوقف استنزاف إسرائيل للمياه الجوفية والسطحية
الصفحة الرئيسية عربي و دولي الكويت تخشى تصدير "الطائفية والإرهاب" من العراق...

الكويت تخشى تصدير "الطائفية والإرهاب" من العراق لأراضيها

17-01-2010 09:08 AM

زاد الاردن الاخباري -

عبرت الكويت عن قلقها من انتقال الصراع الطائفي والقبلي من العراق إلى أراضيها، قائلة إن الانفلات الأمني في الدولة الجارة قد يؤدي إلى "تصدير إرهاب القاعدة،" إلى الكويت، على حد تعبيرها.

وقال نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية الكويتي الشيخ محمد الصباح، الأحد، إن الأوضاع الأمنية في العراق قد "ينجم عنها ثلاث نتائج وخيمة، هي: نقل الصراع الطائفي والعشائري إلى الكويت، وتصدير إرهاب القاعدة إلى بلادنا، وأخيرا نزوح بشري عبر الحدود."

وأكد المسؤول الكويتي في مقابلة مع صحيفة "القبس" اليومية قلق بلاده من "توجهات العراق الجديد،" وأعطى أكثر من إشارة على خوف حكومته من انتقال الصراع الطائفي الذي تشتد حدته في العراق إلى بلاده.

وتحاول الكويت، التي يمثل المسلمون الشيعة نحو ثلث سكانها، القضاء على أي محاولات لإثارة الفتنة الطائفية فيها، وشنت على مدار السنوات الماضية حملات ضد "التشدد" الإسلامي، وأحبطت العام الماضي مخططا لتفجير قاعدة عريفجان الأمريكية، نسبته إلى تنظيم القاعدة.
 
وتشهد العلاقات بين الدولتين الجارتين، توترا منذ أن عمدت الكويت العام الماضي إلى مطالبة بغداد بنحو مليار دولار تقول إنها ديون على العراق على شكل تعويضات عن احتلال البلاد عام 1990 في عهد الرئيس الراحل صدام حسين.

لكن الصباح أشار إلى أن المواقف التي تصدر عن المسؤولين العراقيين تجاه الكويت "لا تهيئ الأجواء المناسبة لإسقاط الديون،" وقال "نقول للإخوان في العراق لا نريد مالا ولم نطالبكم، وكل ما نريده هو الأمن والطمأنينة.. لأن الكويتيين قلقون من توجهات العراق الجديد."

CNN





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع