أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
نتائج القبول الموحد - رابط الأئمة يطالبون الحكومة بعلاوات معدل الطب في الأردنية 99% ذنيبات يُخالف النقابة: لم أتعهد للمعلمين بالعلاوة في يوم الانتخابات .. وفاة زوجة السبسي توقيف ناشطة على فيس بوك بعد شكوى من النائب حابس الفايز سلطة وادي الاردن تبدأ عمليات صيانة المنشأت المائية استعدادا للشتاء إضراب المعلمين يدخل أسبوعه الثاني .. والنواصرة يطلب الاجتماع بالرزاز بالاسماء .. تشكيلات أكاديمية في كلية الأمير الحسين بالجامعة الأردنية بالاسماء .. إحالات للتقاعد وتنقلات بين عدد من كبار الضباط في الامن العام وفاة طفل يبلغ من العمر 5 سنوات غرقا في منطقة الشونة الجنوبية مسيرة للمعلمين المضربين عن العمل في الكرك “تجارة عمان” تدعو لإزالة عوائق التجارة بين الاردن وسوريا بالفيديو .. وفاة شخصين واصابة 4 اخرون اثر حادث تصادم مروع في العقبة النائب الظهراوي يدعو الرزاز لقبول دوة "المعلمين" للحوار تأجيل مثول النائب طارق خوري أمام الادعاء العام نقابة المعلمين ترد على الذنيبات : اضراب ٢٠١٤ كان خديعة كبرى من الحكومة الحكومة الإسرائيلية تقرر عقد جلستها الاسبوعية في غور الاردن بالارقام .. الحدود الدنيا للمعدلات التنافسية لمرحلة البكالوريوس “القبول الموحد” تعلن أسماء فئة إساءة الاختيار
الصفحة الرئيسية عربي و دولي علاوي يحذر من "تسييس عمليات الاجتثاث وتوسيع...

علاوي يحذر من "تسييس عمليات الاجتثاث وتوسيع دائرة الانتقام

16-01-2010 07:30 AM

زاد الاردن الاخباري -

 حذر رئيس الوزراء العراقي السابق اياد علاوي يوم السبت من "تسييس عمليات الاجتثاث وتوسيع دائرة الانتقام" قائلا انها عملية ستهدد العملية الديمقراطية وتؤدي الى مصادرتها باتجاه " الدكتاتورية".

وكانت هيئة المساءلة والعدالة وهي لجنة تعني بملاحقة اعضاء حزب البعث المنحل لضمان عدم اشتراكهم بالعملية السياسية قد اعلنت قبل ايام عن قائمة تضم ما يقرب من 500 اسم لمنعهم من الاشتراك بالانتخابات المقبلة بحجة الانتماء لحزب البعث السابق او الترويج لافكاره.

وأسست هيئة المساءلة والعدالة على انقاض لجنة اجتثاث البعث التي اسسها بول بريمر الذي حكم العراق بعد الغزو بقيادة الولايات المتحدة للعراق عام 2003 .

ومن بين ابرز الاسماء التي طالها الحظر النائب صالح المطلك وهو احد قيادي القائمة العراقية التي يرأسها علاوي ووزير الدفاع الحالي عبد القادر العبيدي.

وانتقدت اطراف عديدة قرار الحظر ووصفته بانه يحمل ابعادا سياسية هدفها الاقصاء والتهميش لمكونات كانت طول السنوات السبع الماضية جزءا من العملية السياسية لكنها باتت تشكل الان خطرا ومنافسا لاحزاب السلطة في الانتخابات المقبلة.

ويعتبر تحالف علاوي الاكثر تاثرا بقرارات الحظر لانها طالت العديد من الشخصيات التي تنتمي للتحالف.

وقال علاوي في حفل الاعلان الرسمي للتحالف الانتخابي للقائمة العراقية للانتخابات البرلمانية القادمة "ندعو الى الانتباه الى خطورة ما يحصل الان من توتر متعمد للاجواء السياسية التي تسبق الانتخابات وفي مقدمة ذلك حملات المداهمات والاعتقالات وتسييس الاجتثاث وتوسيع دائرة الانتقام."

واضاف ان عمليات الاجتثاث "اخذت تشمل الالوف من شركاء العملية السياسية والشخصيات الوطنية وتهدد بالالتفاف على العملية الديقراطية ومصادرتها باتجاه الديكتاتورية الجهوية البغيضة."

وكانت اطراف سياسية قد عبرت عن قلقها من ان تؤدي قرارات الحرمان الى اعادة سيناريو الانتخابات الماضية التي جرت عام 2005 والتي شهدت مقاطعة سنية واسعة. وهو تطور يخشى ان يؤدي حدوثه الى الحاق ضرر بالعملية السياسية برمتها والتي يسعى الجميع الى توسيع دائرة مشاركتها لضمان نجاحها واستمرارها.

رويترز





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع