أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أجواء حارة نسبيا في الأغوار والعقبة السبت هل يقدم الأردن على اغلاق المعابر مع الاحتلال “الأوبئة” يوصي بإجراء فحص تسلسل جيني لأشخاص دخلوا الأردن قبل 14 يوما وفاة 52 طبيبا اردنيا بكورونا آخرهم الدكتور قاسم المغربي خبير الصحة الاردني المعاني يكشف خفايا المتحور الجديد الجنوب افريقي شهادات جامعية أردنية مع وقف التنفيذ النائب البدول تسأل عن تبرعات قدمت لطلبة جامعات اردنية مخرجات اللجنة الملكية،والتعثر على سلالم الدولة ! حداد: الاستيضاحات لا تغلق الا لحين تصويب المخالفة أو استرداد المال العام الكوارث مؤجلة .. من يريد السوء بنا؟ الاتفاق على "آلية" استقالة جورج قرداحي عطية يسأل الخصاونة عن الغاء قانون المجلس الصحي العالي إنتبه .. امامك تحويلة .. شاخصة مل الأردنيين من رؤيتها على الصحراوي بلعاوي: على الحكومة تطبيق اجرءات صارمة ورفع درجة القلق من متحور كورونا 1.6 مليار دينار قضايا الخزينة المؤجلة منذ سنوات توصية باجراء فحص تسلسل جيني للقادمين للأردن مؤخرا الشياب يوضح حقيقة امتلاء أسرة مستشفى الأميرة بسمة في اربد الأردن 44 عالميا بإصابات كورونا النشطة الصفدي الى رام الله للقاء عباس فوز صعب لصقور السلة على السعودية في تصفيات المونديال
الصفحة الرئيسية تعليم وجامعات "الشرق الأوسط" تنظم محاضرة...

"الشرق الأوسط" تنظم محاضرة "ثقافة الحوار"

18-11-2014 02:40 PM

زاد الاردن الاخباري -

نظمت جامعة الشرق الأوسط اليوم و بالتعاون مع المنتدى العالمي للوسطية محاضرة بعنوان " ثقافة الحوار" .


وتناول من خلالها المحاضر الدكتور سليمان الرطروط من المنتدى العالمي للوسطية الحديث عن المخاطر المحدقة بالأمة الإسلامية و العربية،وهي غياب لغة الحوار في المجتمعات و العمل الجماعي و التعايش المشترك .


وقال إن " غياب العمل الجماعي التشاركي في مجتمعنا على الرغم من أهمية فالعبادة في حياتنا جماعية تشاركية فالصلاة ، والصيام، والحج جماعية وتشاركية يولد التفريق في صفوف أبناء المجتمع الواحد .


وحث الشباب على العمل التشاركي و جعلة ثقافة للمجتمع على اختلاف مكوناته، وفي جميع مؤسساته وعلى مختلف المستويات و تمكين دور الحوار ليصبح هوالسمة الغالبة للمجتمع.


وأكد أن الحوار الصحيح لا ينشأ إلا في ظل الحرية ، و فقدانها تنتج ثقافة اللون الواحد، والنتيجة الواحدة، والصوت الواحد مما يؤدي إلى سيادة الطغيان والاستبداد والانتهاك الواضح للقانون وغياب العدالة و ذلك سيؤدي إلى تدني مستوى التعليم، وتدهور وفساد الاقتصاد، و يولد البطالة والفقر.


و أضاف أن الحوار وتبادل وجهات النظر يعتبر الطريق الأسلم للنهوض بالأمة ، وتجنيبها الصراع المادي والنزاعات الداخلية.


وبين أن من دواعي ومبررات العنف شعور بعض فئات المجتمع بالتهميش والتغييب والإقصاء مما يولد ردة فعل من الطرف الآخر معتمداً على العنف والإرهاب، بدلاً من الحوار بالكلمة ثم تطرق المحاضر إلى مظاهر قبول الإسلام للآخر بإختلاف الدين أو العرق أو الشكل ، وحواره معه واحترام الإسلام للاختلاف وتباين الرأي.


وفتح باب النقاش مع الطلبة ليخلص الموضوع أن الحوار ضرورة إنسانية، ودعوية واجتماعية، وعلمية كما أنه ضرورة تربوية وتعليمية .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع