أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الحوامدة والصقور يتنافسان على رئاسة الوحدات أبو صعيليك رئيساً للجنة الاستثمار زواتي : تعرفة الشراء من العطارات تبلغ 100 فلس/ ك.و.س ( الإدارية) ترد طعنا ًلسيدة مصرية اتخذ المحافظ قرارا بإبعادها النائب السعودي رئيساً للجنة المالية الكباريتي والمعشر في قمة الرشاقة إحالة موظف بلدية للقضاء بسبب (الرشوة) 504 حوادث بالأردن خلال 24 ساعة الصحة: فحص جيني لمصابي كورونا في المعابر الحدودية والمطارات السفير العراقي: مباحثات أنبوب النفط بمرحلة متقدمة شواغر في جامعة اليرموك / تفاصيل ارتفاع عدد الإصابات النشطة في الأردن إلى 56 ألفا الطراونة: أعداد إصابات كورونا في الأردن مرشحة للارتفاع الأردن: فرصة لتساقط الثلوج نهاية الشهر حنيفات : اسرائيل لم تعوضنا عن خسائر الحرائق زيادة الإقبال على الجرعة المعززة في الأردن بنوك الأردن أقرضت 1.34 مليار دينار بـ10 شهور لماذا خرج سمير الرفاعي غاضباً "مكاتب الاستقدام" تحذر من تشغيل عاملات منازل هاربات لعدم تلقيهن مطعوم كورونا البلبيسي يكشف سبب ارتفاع نسبة وفيات كورونا: كوادرنا الصحية مدرّبة
الصفحة الرئيسية مال و أعمال الأردن ينتج النفط من الصخر الزيتي عام 2027

الأردن ينتج النفط من الصخر الزيتي عام 2027

25-05-2014 01:28 AM

زاد الاردن الاخباري -

قال العين الدكتور جواد العناني ان النفط المستخرج من الصخر الزيتي سيكون بحدود تريليون برميل حيث سيتم الانتاج منه في عام 2027 وفقا لتقديرات شركة شل.

واضاف في ندوة نظمتها جامعة الاسراء الخاصة ان مخزون النفط يتجاوز ترليون برميل مايكفي عند تكريره حاجة المملكة الى زهاء (300) عام.

واشار الى توجه المملكة الى التوسع في الاستفادة من الطاقة الشمسية حيث تم وضع قانون للطاقة وحدد سعر الكيلو واط ساعة ب 12 قرشا للطاقة الشمسية، 8 قروش لطاقة الرياح و 1ر12 قرش للطاقة المستخرجة من الصخر الزيتي.

وقال العناني ان التوجه للطاقة المتجددة في الأردن يواجه تحديات من بينها البنى التحتية ومقاومة أصحاب المصالح الذين يرون في التغيير قضاءً على مصالحهم.

من جانبه قال الدكتور صالح ارشيدات أن الأردن حدد أهدافه من نسبة خليط الطاقة المتجددة لعام 2020 بنسبة 10 %، بينما أن مساهمة حصة الصخر الزيتي التقديرية للفترة 2015 -2020 هي 11 -14 % على التوالي، وأن حصة الطاقة النووية في بداية العام 2020 ستكون 6 %.

واضاف ارشيدات أن ازمة فاتورة النفط وانعكاسها السلبي على الدولة والاقتصاد الوطني وبالتالي على المواطن الاردني يعود لاسباب جوهرية اهمها استمرار احتكار الحكومة لقطاع الطاقة بشكل كامل، والارتفاع المتواصل في حجم الفاتورة النفطية بسبب ازدياد الطلب، واستيراد المشتقات النفطية بشكل جاهز، وعدم وجود عقود شراء طويلة للتزويد، وارتفاع كلفة استيراد النفط من قبل الحكومة.

وبين الدكتور علي الصايغ أن «الطاقة المتجددة ستشكل 50% من الإستخدام العالمي للطاقة عام 2030» مبينا استخدام طاقة الرياح والطاقة الشمسية في دول مختلفة من العالم، وكيف أن هذه الدول استطاعت في غضون فترة زمنية قصيرة (من 1992 حتى الآن) ان تتحول الى الطاقة المتجددة وخاصة طاقة الرياح والطاقة الشمسية.

وقال أن بقعة صغيرة في الصحراء شمال أفريقيا تكفي لسد حاجة العالم من الطاقة وأن بقعة أصغر منها بمساحة 1 سم2 على الخارطة تكفي لحاجة العالم العربي من الطاقة ، لافتا أنه في العام 2030 ستكون 50% من الطاقة التي يستخدمها العالم هي طاقة متجددة.

وكان رئيس الجامعة الدكتور نعمان الخطيب أكد على أن الجامعة تضع على عاتقها مسؤولية المساهمة بإيجاد الحلول الناجعة لحاجاتنا الملحة وأولوياتنا الوطنية ومواجهة التحديات المتعلقة بأمن الأردن الوطني انطلاقا من دور الطاقة المتجددة في تحقيق الأمن السياسي والاقتصادي للأردن لافتاً إلى أن عقد هذه الندوة يأتي تلبية للتوجيهات السامية لجلالة الملك عبد الله الثاني بضرورة الاستغلال الأمثل للطاقة.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع