أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
والد هبة: الصفدي وعدنا بزيارة جماعية لأبنائنا الخارجية تنظم زيارات فردية وجماعية لأهالي الأسرى في سجون الاحتلال بالاسماء .. وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين في مختلف الوزارات والمؤسسات الحكومية نتنياهو يبلغ الرئيس الإسرائيلي بعجزه عن تشكيل الحكومة الرئيس الأميركي: سنضرب إيران إذا اضطررنا ومستعدون للحرب المتظاهرون يردون على إصلاحات الحريري: إسقاط الحكومة أولا العثور على جثة ستيني داخل غرفته بالقرب من دوار الثقافة بمدينة اربد رئيسة وزراء النرويج تؤكد أهمية المساءلة الصحفية ودورها في الارتقاء بجودة المحتوى الإعلاميّ وزير العدل: الأردن خطا خطوات مهمة في تشجيع الاستثمار بجهود ملكية جلالة الملك عبدالله الثاني يستقبل رئيسة كوسوفو السابقة مجلس الوزراء يقرر استثناء مؤسسات النشر والإعلان من رسوم مترتبة عليها ماذا قال الملك عن الخطة الاقتصادية التنموية شاب عشريني يحاول الانتحار من أعلى برج اتصالات في الرمثا .. والأمن يتدخل ذوو معتقلين لدى اسرائيل يعتصمون امام الخارجية علاونة : وضع حجر خلف هدية "الدبابة" من باب الاحتياط وليس لتثبيتها الملك يؤكد ضرورة العمل بجدية لإيجاد حلول جذرية للواقع الاقتصادي الخارجية: الاردنيون في تشيلي بخير .. وتأمين عودة منتخب الكاراتيه في حال إلغيت البطولة زواتي: نراجع التعرفة الكهربائية الحالية .. وسنزيل كلّ التشوهات مجلس الوزراء يقرّ زيادات على رواتب المتقاعدين العسكريين إصابة 17 شخص اثر حادث تصادم مركبة وباص في جرش

كيف لي أن أنسى؟

12-06-2010 12:36 AM

زاد الاردن الاخباري -

القراء الكرام، قصتي ليست مهمة بالنسبة للبعض أعلم ذلك، أنا شاب عمري 29 سنة أعمل في الخليج، قبل 3 سنوات انتقلت أمي إلى رحمة الله  وأنا في الخليج ،وكانت أخر مرة أكلمها  وأراها قبل وفاتها بشهرين عندما كنت بالأردن ، عدت إلى الأردن بعد وفاتها وودعتها وكان الفراق.

مرت السنين ولا أستطيع نسيانها ، أحيانا أتمنى أن يعود الزمن وألتقيها، أحيانا أتمنى أن أولد من جديد لأعود طفلا بين يديها ، لأتعلم منها أبجدية الكلام، لأركض إلى حضنها من جديد.

لا أعلم أشعر بالذنب لأنها غادرت الحياة دون أن تراني في آخر أيامها، ليس ضعفا مني ولكنني ما زلت غير مصدق أنها غادرت، لم أتزوج حزنا لحد الان، ولم أضحك من قلبي منذ فترة، أعلم أن الحياة مستمرة كما أنني أعلم أن الزمن لا يعود ولكنني أحلم باللقاء الذي لن يحدث في الحياة الدنيا وأنتظره بفارغ الصبر في الآخرة. ما يحزنني أكثر أن أخواني و والدي نسوها وكأنها لم تكن يوما بيننا.

كنت أعتقد أنه بمرور الوقت سوف أنسى ولكن ما زالت الصورة عالقة في بالي وأريدها أن تعود. أعلم أنكم ستعتقدون أنني عاطفي جدا وأن حياتي محطمة ، كلا فأنا إنسان ناجح في عملي وحياتي  ، لكن قلبي يحلم باللقاء ولا أقدر أن أمنعه.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع