أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
بأمر حكومي : الحجز على أموال المعتدين على المياه - أسماء حل قضية أبناء الأردنيات ... اليوم أزمة مواصلات "الهاشمية" تراوح مكانها ..!! الملك يرعى احتفالا بذكـرى الهجرة النبوية .. غدا تعيين خبراء سموم بقضية "عز الدين ووالدته" "الأسد المتأهب" في الأردن مطلع 2015 الحكومة تعترف بفتح باب التصدير إلى إسرائيل صندوق عجائب وزير المياه "الناصر" - صور العبادي : الحكومة لن تحصل على 14 صوتا دون "الألو" وزير اسرائيلي قضى اجازته في البترا برفقة حراسته الخاصة !! داعش يأخذ أسلحة ألقيت بالطائرة لأكراد كوباني - فيديو الأردن لـ"اسرائيل" : نرجو ان تكون الرسالة واضحة !! نص مقترح قانون الإحتلال لتقسيم الأقصى تكليف مدرسو الفترات الصباحية بتدريس الطلبة السوريين في المساء الشبول : الفيصلي أصبح "أضحوكة" - فيديو نائب يطالب بإغلاق الحدود بوجه اللاجئين السوريين العثور على جثة مواطن بالقرب من سد الملك طلال المعارضة السورية تقترب من السيطرة على المعبر الحدودي الأخير مع الأردن مشاجرة بالرصاص أمام "البلقاء التطبيقية" و اصابة طالب مواطن أردني يدفع 6 آلاف دينار مقابل 150 تنكة زيت زيتون "مضروب"
الصفحة الرئيسية أردنيات بالصور - قصة جوليت عواد وزوجها مع...

بالصور - قصة جوليت عواد وزوجها مع "الأمانة" و"الحسين للسرطان "

03-06-2013 12:36 PM

زاد الاردن الاخباري -

خاص - احمد عريقات - يهدف إي إعلان سواء تجاري أو توجيهي تثقيفي أن يرسل رسالة محددة إلى جمهور مستهدف من قبل الجهة صاحبة الاعلان ، ويشترط بهذه الرسالة الاعلانية أن تكون متقبلة من جميع جوانبها الاعلانية والتي ترتبط بنوع الوسيلة التي تقدم من خلالها هذه الرسالة .

وقصة الفنانة جوليت عواد وزوجها مع أمانة عمان ومركز الحسين للسرطان أنه تم الإعتماد على شخصيتهما الوطنية كممثلين أردنيين لهم حضور في ذاكرة المواطن الأردني من خلال ما قدموه من أعمال فنية متعددة لاقت قبول شعبي مرتفع جدا .

وهذه هي نهاية سوء إدارة الاعلان من قبل الجهة صاحبة الحق بوجود الاعلان على أماكنها المخصصة لذلك ' الأمانة ' والطرف الأخر وهو 'مركز الحسين للسرطان' الذي ما يزال يعتقد أن رسالته الاعلانية ورموزها على حالهم منذ اليوم الأول لوضع الاعلان ، صورة زاهية وجميلة ؟ ولكن الواقع الذي لعب به تبدل الفصول من الشتاء الى الصيف والرياح المصاحبة لذلك أفقدت الرسالة غايتها وأصبحت تمثل حالة من التشوه البصري لكل من يعبر من أسفل هذا الجسر.