أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الطراونة رئيساً للجنة الإدارية النيابية صخب فوز النشامى على الأخضر السعودي يتصدر "تويتر" .. القطاعات والأنشطة الاقتصادية الأكثر تضررا بسبب كورونا (أسماء) البلبيسي: نقلي لرئاسة الوزراء تم بترتيب معي ظهور مذنب ليونارد بسماء الاردن الحوامدة والصقور يتنافسان على رئاسة الوحدات أبو صعيليك رئيساً للجنة الاستثمار زواتي : تعرفة الشراء من العطارات تبلغ 100 فلس/ ك.و.س ( الإدارية) ترد طعنا ًلسيدة مصرية اتخذ المحافظ قرارا بإبعادها النائب السعودي رئيساً للجنة المالية الكباريتي والمعشر في قمة الرشاقة إحالة موظف بلدية للقضاء بسبب (الرشوة) 504 حوادث بالأردن خلال 24 ساعة الصحة: فحص جيني لمصابي كورونا في المعابر الحدودية والمطارات السفير العراقي: مباحثات أنبوب النفط بمرحلة متقدمة شواغر في جامعة اليرموك / تفاصيل ارتفاع عدد الإصابات النشطة في الأردن إلى 56 ألفا الطراونة: أعداد إصابات كورونا في الأردن مرشحة للارتفاع الأردن: فرصة لتساقط الثلوج نهاية الشهر حنيفات : اسرائيل لم تعوضنا عن خسائر الحرائق
الصفحة الرئيسية عربي و دولي أنباء عن ترحيل الكويت أنصارا للبرادعي

أنباء عن ترحيل الكويت أنصارا للبرادعي

10-04-2010 10:55 AM

زاد الاردن الاخباري -

قال مصدر قريب من المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي، المرشح المحتمل للرئاسة المصرية، إن السلطات الكويتية تنوي ترحيل العشرات من مناصريه المصريين.
 
ويأتي ذلك بعد اعتقال تلك السلطات أولئك المناصرين أثناء تدشينهم فرعا للجمعية الوطنية للتغيير للجالية المصرية في الكويت.
 
وقال المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه، للجزيرة نت إن بعض الذين أفرجت عنهم السلطات الكويتية من أعضاء الجمعية "أبلغوا أنه سيتم إنهاء عقود أعمالهم وإقاماتهم في الكويت وترحيلهم حفاظا على العلاقات بين القيادتين السياسيتين في مصر والكويت".
 
ولم يرد تأكيد لهذا النبأ من مصدر مستقل، كما لم يتسن الحصول على تعليق من السلطات الكويتية بشأن الأمر.
 
ووصف المصدر اعتقال نحو ثلاثين من أنصار البرادعي بعد تجمعهم بأحد مطاعم الكويت وإجهاض "الاجتماع السلمي" لإعلان ثالث فرع للجمعية الوطنية في الخارج بعد قطر ولندن بأنه "صفقة غير شريفة بين جهاز أمن الدولة (الجهاز السياسي الأمني الأهم في مصر) والسلطات الكويتية انتهكت فيه حرية المصريين بنفس الأسلوب التقليدي وإن كان هذه المرة خارج حدود الوطن".
 
وقال عبد الرحمن يوسف منسق الحملة الشعبية المستقلة لدعم البرادعي للجزيرة نت إن الجمعية الوطنية للتغيير "ناشدت في بيان السلطات الكويتية مراعاة القوانين الكويتية فى التعامل مع هؤلاء المواطنين الصالحين الذين لم يرتكبوا أي مخالفة للقوانين الكويتية".
 
وأضاف يوسف أن أعضاء الجمعية الموقوفين في الكويت "من الكوادر المهنية والعلمية المحترمة والمتميزة، ولم يسبق لأحدهم أن خالف القانون الكويتي"، مؤكدا أن "اجتماع أنصار البرادعي لم يخالف تعليمات السلطات الكويتية ولم يستهدف توتير العلاقات بين البلدين".
 
وقال يوسف إن الجمعية الوطنية للتغير "ستبدأ بالتركيز والاعتماد بشكل أكبر على فرعها في لندن والمصريين في الدول الغربية بعدما تبين لها أن الحكومات العربية لم تنجح في شيء سوى عمليات التنسيق الأمنية بينها محاصرة المعارضة السلمية".





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع